تقرير اخباري

"البيضاء" و"الخضراء" تواصلان الحشد لانتخابات "الزراعيين"

تم نشره في الخميس 5 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً
  • مهندسون زراعيون يدلون بأصواتهم خلال انتخابات النقابة للدورة الماضية - (أرشيفية)

محمد الكيالي

عمان- في خضم المعترك النقابي لانتخابات النقابات المهنية السبعة التي ستدور رحاها خلال العام الحالي، فإن القائمتين الكبريين في نقابة المهندسين الزراعيين (البيضاء والخضراء) ما تزالان تحشدان لخوض الانتخابات التي ستقام في السابع والعشرين من آذار (مارس) المقبل.
وفيما شكلت القائمة المهنية الموحدة (القائمة الخضراء) ائتلافا واسعا مؤخرا ضم كلا من التجمع النقابي الشبابي والقائمة الخضراء والحراك المهني ومبادرتي ومستقلين لخوض انتخابات النقابة المقبلة، جرى تشكيل لجنة مركزية مكونة من 22 مهندسا زراعيا لمتابعة الأمور المالية والإدارية للائتلاف.
وتم الاتفاق على خوض الانتخابات بالقائمة المهنية الوطنية بينما تم الاتفاق على أمين عام وزارة الزراعة الدكتور راضي الطراونة نقيبا للقائمة، والمهندس باسل الديك نائبا للنقيب.
ودعت القائمة المهنية الوطنية كافة المهندسين الزراعين الى المشاركة الإيجابية في الانتخابات المقبلة.
من جهة أخرى، فإن القائمة البيضاء في النقابة (تحالف الإسلاميين والمستقلين) وعبر اللجنة التنفيذية التي شكلتها، والمكونة من 22 مهندسا زراعيا من مختلف المحافظات، ما تزال تنسق مع الأطراف الأخرى للخروج بقائمة موحدة، ولغاية اللحظة لم يتم ترشيح نقيب.
ولفتت مصادر الى أن اللجنة التنفيذية في القائمة ستبقي على الحوار مفتوحا مع جميع الأطراف، داعية الجميع إلى "القبول بالائتلاف معها إذا كانوا يريدون مصلحة العمل النقابي وتطور النقابة والمهنة".
وبينت اللجنة أن الأسبوع المقبل "سيحمل أسماء القائمة التي أصبحت شبه متوافق عليها"، حيث يدور الحديث داخل أوساط القائمة عن التجديد للنقيب الحالي محمود أبو غنيمة.
وتشير قراءات الحراك الانتخابي في "البيضاء" إلى غموض الترشيحات حول منصب نائب النقيب وأعضاء المجلس، إلا أن مصادر تؤكد أنه لا يستبعد أن تكون القائمة الانتخابية شبيهة بسابقتها مع اختلافات بسيطة في الأسماء.

التعليق