الطراونة يؤكد وقوف النواب خلف قيادة الملك وينعى الشهيد الكساسبة

تم نشره في الأحد 8 شباط / فبراير 2015. 08:55 مـساءً
  • رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة -(أرشيفية- تصوير: أمجد الطويل)

الغد - نعى رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونه الشهيد الطيار معاذ الكساسبة واكد التفاف مجلس النواب حول قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وذلك في بداية الجلسة التي عقدها مجلس النواب مساء اليوم بحضور عدد من الوزراء .


وقال المهندس الطراونة في الكلمة التي ألقاها بداية الجلسة " ان العزاء للاردنيين جميعا ولملكينا المفدى قائدنا الاعلى
ولعشيرة البطل الشهيد معاذ الكساسبة وعشائر البرارشة الكرام ، والعزاء لكل حر وكل بطل وكل من يتحرك لانقاذ مظلوم او مكلوم او مفجوع بمصيبة .
وقال اننا في مجلس النواب واذ نحسب معاذ الاردن شهيدا عند ربه لنؤكد مجددا دعمنا لجهود جلالة الملك في المضي قدما في حربنا ضد الارهاب والمتطرفين ، الذين يمتطون الدين ، ويمارسون بحقه ابشع الممارسات ، ويفترون على الله ونبيه ابشع الافتراءات .
واضاف " واننا في مجلس النواب ؛ وبعد ان وحدنا معاذ حيا وشهيدا ؛ لنقف امام مشاعر الوحدة الاردنية التي عبر عنها شعبنا في كل الميادين ، سائلين المولى ان يديم علينا نعمة الاخوة في الوطن ، والشراكة بالمسؤولية" .
وقال المهندس الطراونة لقد كان جلالة الملك عبدالله الثاني اول من حذر من خطر الارهاب ، وتوسع بؤره وجيوبه ،
وضعف جهود مكافحته ، وهذه هي النتيجة ، العيش في منطقة محاصرة بحزام من النار ، وطبقات من التطرف تسري بين دول الجوار كالنار في الهشيم .
وقال ولئن كان معاذ شهيد الاردن ، وشهيد قواتنا المسلحة الباسلة - الجيش العربي - في مقدمة شهداء معركتنا ضد الارهاب ، فإننا نؤكد على ان ثأرنا سيكون حارقا مزلزلا ، وذلك بجهود قواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية ، على رأسها مليكنا المفدى ، مطمئنين بأن يكون الوجع بالوجع والبادئ اظلم ، ولن نقبل بالحرب السجال ، ونريد كل ايامها لنا ، فبورك دم الاردنيين طهورا عذبا ؛ وبوركت ايادي جيشنا العربي ، وبوركت قيادتنا الحكيمة ، وبورك شعبنا الحر الأبي ، العزاء والصبر والسلوان لنا جميعا ولأهل الشهيد المفدى .
وبعد ذلك قرأ المجلس الفاتحة على روح الشهيد ثم قرر المجلس تسمية المسجد الموجود في مجلس الامة باسم الشهيد معاذ الكساسبة .
بدوره شكر النائب مصطفى الرواشدة كل ابناء الوطن الذين وقفوا الى جانب اسرة الشهيد الطيار وشكر ايضا الوفود العربية التي قدمت العزاء لاهل الشهيد وخاصة وفدي فلسطين والمملكة العربية السعودية .
وقال ان الشعب الاردني جسد الوحدة الوطنية بكافة معانيها في هذه الوقفة الكبيرة مع اسرة الشهيد ، وقدم النائب شكره لجلالة الملك والحكومة والقوات المسلحة الاردنية الذين كانوا الى جانب اسرة الشهيد .
وطالب كافة الدول الداعمة للارهاب بالتوقف عن دعمه ، ودعا ايضا الى الابتعاد عن الجهوية والاقليمية والطائفية والعمل لحماية وطننا ورص الصفوف والوقوف مع الوطن من اجل حمايته .

التعليق