مدارس البادية الشمالية الغربية تكتظ بالطلبة مع بدء الفصل الدراسي الجديد

تم نشره في الجمعة 13 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً

إحسان التميمي

المفرق - تتجاوز صفوف المدارس في منطقة البادية الشمالية الغربية في محافظة المفرق، طاقتها الاستيعابية من الطلبة مع بدء الفصل الدراسي الثاني، في ظل وجود أعداد كبيرة من الطلبة السوريين فيها، والنقص في أعداد المدارس في المنطقة التي تضم 152 مدرسة منها 65 مدرسة مستأجرة.
ويواجه الطلبة معاناة كبيرة بسبب الاكتظاظ، الذي أحدثته الأزمة السورية وما ترتب عليها من لجوء مئات الآلاف إلى المحافظة، والتحاق طلبة سوريين بالمدارس الحكومية، الأمر الذي أدى الى اعتماد نظام الفترتين بدلا من أن تقوم الوزارة بتشييد مدارس جديدة ما يعني تدوير الأزمة من جديد.
ويقول بشير المساعيد ولي أمر أحد الطلبة ويسكن في لواء البادية الشمالية الغربية، إنه بات يفكر بالانتقال إلى مدينة أخرى لعدم قدرته على نقل أطفاله إلى مدارس خاصة، وبالذات مع تراجع تحصيلهم الدراسي، مبينا أنه كان دائما يلقي باللوم على ابنه لظنه أنه مقصر في دروسه، لكن زيارته للمدرسة مطلع الشهر الماضي جعله يعيد حساباته.
وطالب المساعيد، من وزارة التربية أن تقلص عدد الطلبة في الصفوف وتحسن من مستواهم التعليمي وتقديم الأفضل لهم، خصوصا وأن الوزارة على علم  بالحالة التي وصلت إليها مدارس اللواء من حيث الزيادة العددية بين الطلبة وما رافقها من تدفق للاجئين السوريين خلال السنوات الأخيرة، في ظل بقاء الإمكانات المدرسية بدون تطوير.
وقال سالم حمدان إن العديد من مدارس اللواء تعاني من ضيق في مبانيها واكتظاظ صفوفها بالإضافة الى أن البيئة التدريسة لم تعد مناسبة مما يوثر بشكل سلبي على التحصيل العلمي لطلبة اللواء، مؤكدا أن الدراسة في ظل الاكتظاظ الذي تعاني منه المدارس أصبحت يقتصر على الحضور والغياب فقط.
وانتقد توجه الوزارة لاعتماد نظام الفترتين في العديد من المدارس من أجل استيعاب الطلبة، داعيا الحكومة إلى استخدام المنحة الخليجية في بناء مدارس جديدة.
 وقال مدير تربية لواء البادية الشمالية الغربية الدكتور صايل الخريشا، إن أبرز المشاكل التي تواجه المديرية هي الاكتظاظ في بعض المدارس جراء توافد أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين حيث يدرس فيها الآن زهاء 4 آلاف طالب وطالبة سوريين مبينا أن المديرية قامت بافتتاح ثلاث مدارس بنظام الدراسة المسائية للطلبة السوريين في منطقة الحمرا ومغير السرحان.
وبين الخريشا الحاجة الملحة الى مدارس داخل عدة مواقع منها مدرسة في منطقة سما السرحان ومدرستان في قضاء الخالدية، لافتا إلى أن عدد طلبة اللواء يبلغ 29 ألفا و975 طالبا وطالبة موزعين على 57 مدرسة ذكور و95 مدرسة إناث، فيما يشرف على العملية التدريسية 2735 معلما ومعلمة.
 وأشار إلى أنه في حال وجود أي نقص في المعلمين تتم تغطيته من خلال التعليم الأضافي، مؤكدا أن معظم مدارس المنطقة يتم عمل الصيانة اللازمة لها، وأن جميع مدارس المفرق صالحة للعملية التربوية.

ihssan.tamimi@alghaed.jo

التعليق