الوحدات يسعى لتوسيع فارق الصدارة في مواجهة اتحاد الرمثا

تم نشره في الأحد 15 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً
  • لاعب الوحدات عامر ذيب (يمين) يجري بالكرة في لقاء الذهاب امام اتحاد الرمثا - (الغد)

عمان - الغد - يخوض فريق الوحدات "30 نقطة" مباراة مهمة مع ضيفه اتحاد الرمثا "3 نقاط"، عند الساعة 5.30 مساء اليوم على ستاد الملك عبدالله الثاني، في ختام الاسبوع الرابع عشر من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم.
ويسعى الوحدات إلى توسيع فارق الصدارة إلى 5 نقاط مع اقرب مطارديه الرمثا، الذي توقف رصيده عند 28 نقطة عقب خسارته امام الأهلي 1-2 اول من أمس.
لن يلتفت الوحدات الى الفارق الكبير بالنقاط الذي يفصله عن منافسه على لائحة الترتيب، حيث يحتل القمة فيما يحتل اتحاد الرمثا المركز الاخير، وسيخوض المباراة على انها مباراة قمة حتى يضمن الا يقع في الفخ الذي وقع به امام الأهلي في الجولة الماضية، وحتى يضمن عودة الاستقرار الفني للمجموعة الخضراء قبل الدخول في منافسات كأس الاتحاد الآسيوي، بعد أن قدم مباراة مثيرة وكبيرة امام القادسية الكويتي في الدور التمهيدي لدوي ابطال آسيا.
ولا شك ان مباراة الوحدات مع الأهلي في الجولة الماضية، ستكون بمثابة درس بليغ لنجوم الفريق بعدم الاستهانة مع المنافس واللعب بروح قتالية عالية من بداية اللقاء حتى نهايته وعدم التفريط بفرص التسجيل كلما لاحت.
ولا شك ان المدير الفني للفريق عبدالله أبوزمع، ركز خلال التدريبات الاخيرة على اهمية استعادة روح الفوز للفريق حتى يواصل مشواره في البطولة بصورة مثالية، وان الخسارة لا تعني اهتزاز صورة الفريق بل على العكس يجب ان تولد حافزا لدى اللاعبين لتقديم افضل ما لديهم في لقاء اليوم والمباريات المقبلة.
القوة الهجومية للوحدات تكمن في قوة خط الوسط، وقدرة صالح راتب ورجائي عايد واحمد الياس وعامر ذيب ومنذر أبوعمارة على ضبط الايقاع وايجاد خيارات متعددة امام المهاجم محمود زعترة، الذي يجيد التحرك بفاعلية في المنطقة الامامية لكنه يحتاج الى اسناد حقيقي حتى تتفاعل خطورته على مرمى الفريق المنافس.
لكن في مقابل هذه القوة الهجومية فان محمد الباشا وعبداللطيف البهداري والى جانبهم الظهيران باسم فتحي وفراس شلباية، يحتاجون الى مزيد من تنظيم الحركة حتى لا يرتكبوا أخطاء تؤدي الى كشف مرمى عامر شفيع كما حدث في المباراة الاخيرة.
اتحاد الرمثا من جانبه يسعى بكل ما اوتي من قوة من اجل استعادة توازنه، بعدما توالت خسائره وبات في وضع لا يحسد عليه.
الاتحاد كله امل ان يتمكن من تحقيق مفاجأة من العيار الثقيل ربما تعيد اليه شيئا من الامل، وهو هنا يعتمد على قدرة عبدالله الزعبي في حماية شباكه ببراعة مع تأمين المنطقة الخلفية بوجود محمد وابراهيم السقار وياسر الخطيب وصالح ذيابات، في حين يكون الاعتماد الاكبر على الثلاثي محمد عفا وسائد الشقران وخيري الرفاعي في قيادة دفة الالعاب من منطقة المناورة، لتوفير اسناد حيوي لمحمد خير والمحترف عثماني، اللذين يمثلان الخيار الاول للفريق في العمل الهجومي.
التشكيلتان المتوقعتان
الوحدات: عامر شفيع، باسم فتحي، عبداللطيف البهداري، محمد الباشا، فراس شلباية، أحمد الياس، صالح راتب، رجائي عايد، عامر ذيب، منذر أبوعمارة، محمود زعترة.
اتحاد الرمثا: عبدالله الزعبي، محمد السقار، ابراهيم السقار، ياسر الخطيب، لؤي الدردور، صالح ذيابات، مؤيد علي، محمد الرفاعي، سائد البشير، محمد خير، خيري الرفاعي، عثماني.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الاخضر وبس (قاسم)

    الأحد 15 شباط / فبراير 2015.
    هل المباراة مبثوثه ام تنوي جوردن سبورت بث مباراة جزر القمر مع جزر الواق واق....