فائدة جديدة لتناول القهوة

تم نشره في السبت 28 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً
  • فنجان قهوة

واشنطن- أظهر تحليل لدراسات اجريت في السويد والولايات المتحدة نشره الموقع الإلكتروني للأكاديمية الأميركية لطب الامراض العصبية ان شرب أكواب عدة من القهوة يوميا من شأنه تقليص خطر الاصابة بالتصلب اللويحي المتعدد.
وقالت ايلن ماوري الاختصاصية في طب الامراض العصبية في كلية الطب في جامعة جونز هوبكينز في بالتيمور (شمال شرق) والمشرفة الرئيسية على هذا التحليل ان “استهلاك الكافيين مرتبط اصلا بتقليص خطر الاصابة بمرض باركنسون والزهايمر ودراستنا تظهر ايضا اثارا وقائية محتملة ضد الاصابة بالتصلب اللويحي”.
وأضافت ان هذه النتائج “تدعم الفكرة ان هذه المادة يمكن ان يكون لها آثار حميدة على الدماغ”.
وستعرض هذه النتائج في المؤتمر السنوي للأكاديمية الأميركية لطب الاعصاب الذي سينعقد في واشنطن بين 18 و25 نيسان (ابريل) المقبل.
وقام الباحثون بتحليل دراسة سويدية اجريت على 1629 شخصا مصابين بالتصلب اللويحي و2807 أشخاص سليمين. كذلك حللوا بيانات دراسة اجريت في الولايات المتحدة على 1159 شخصا يعانون هذا المرض و1172 اخرين كانوا في صحة جيدة.
وحددت الدراسات عادات تناول القهوة بين المشاركين المصابين بالتصلب اللويحي قبل عام إلى خمسة اعوام من ظهور العوارض في الولايات المتحدة وحتى عشر سنوات سابقة لهذه العوارض لدى المجموعة السويدية. وقارن الباحثون هذه البيانات مع استهلاك الكافيين لدى المشاركين الذين يتمتعون بصحة جيدة، خلال فترات مشابهة.
كذلك تم اخذ عوامل اخرى في الاعتبار مثل السن والجنس ومؤشر كتلة الجسم وعادات التعرض لأشعة الشمس.
وفي المجموعة السويدية، الاشخاص الذين لم يكونوا يشربون القهوة كان لديهم خطر اكبر بمرة ونصف المرة للاصابة بالتصلب اللويحي بالمقارنة مع الاشخاص الذين كانوا يتناولون ستة اكواب على الاقل من القهوة يوميا.
وفي المجموعة الأميركية، تم تسجيل زيادة مماثلة في خطر الاصابة بهذا المرض لكن بمقارنته مع الاشخاص الذين كانوا يتناولون على الاقل اربعة اكواب من القهوة يوميا قبل عام من ظهور العوارض.
واعتبرت ماوري ان “الكافيين يجب ان يكون موضوع بحث بشأن اثره على الانتكاسات الصحية والاعاقات المرتبطة بالتصلب اللويحي”.
إشارة الى ان التصلب اللويحي هو مرض مناعي ذاتي عصبي مزمن في النظام العصبي المركزي.-(ا ف ب)

التعليق