المشروع سيسهم في تنظيم انسيابية حركة المرور والنقل

السلط: لجنة وزارية تبحث تأهيل مجمع السفريات الخارجية

تم نشره في الخميس 5 آذار / مارس 2015. 12:00 صباحاً
  • عدد من الوزراء يجتمعون في السلط أمس لبحث تأهيل مجمع السفريات-(الغد)

طلال غنيمات

البلقاء - اجتمعت اللجنة الوزارية المختصة بتأهيل مجمع السفريات الخارجية لمدينة السلط والمكونة من وزراء البلديات والأشغال العامة والنقل ورئيس بلدية السلط الكبرى، لمناقشة التوصيات المقترحة لإعادة تأهيل مجمع السفريات.
وأكدت وزيرة النقل لينا شبيب أهمية تنفيذ المشروع لما يشكله من نقلة نوعية في مستوى أداء قطاع النقل، مشيرة إلى ضرورة توسعة حدود موقع مركز انطلاق الحافلات، وإدخال بعض التعديلات على دراسة المشروع وبما يتناسب والطبيعة الجغرافية لمدينة السلط.
وأوضحت أن محاور المشروع ستتضمن مواقف للمركبات وساحات خاصة لحافلات النقل وممرات للمشاة، بالإضافة إلى توفر محلات تسوق ومرافق عامة للحد من الاكتظاظات المرورية في المناطق المحيطة بمركز السفريات، موضحة أن الغاية من إعادة تأهيل موقع الكراجات سيسهم في تنظيم انسيابية حركة المرور، فضلا عن تنظيم حركة النقل.
وأكد وزير البلديات المهندس وليد المصري ضرورة ربط مشروع إعادة تأهيل مركز انطلاق الحافلات الخارجية في السلط بالطرق المحيطة، وتوفير ممرات لخدمة المشاة، والتركيز على توفير مساحات كافية لغايات إنشاء كراجات خاصة للمركبات واختيار المواقع المناسبة لمداخل و مخارج مجمع السفريات.
وأوعز وزير البلديات إلى المكتب الاستشاري القائم على تصميم المشروع دراسة الطبيعة الجغرافية للمنطقة قبل الانتهاء من التصاميم النهائية للحد من أي معيقات مستقبلية قد تعتري مسيرة التنفيذ، مؤكدا أن المجمع الحالي يفتقر إلى الساحات المؤهلة التي تتناسب وآلية حركة النقل للحافلات.
وبين وزير الأشغال العامة المهندس سامي هلسة أن الوزارة بصدد تنفيذ مشروعات تأهيل للعديد من الطرق في مدينة السلط، والتي ستتضمن إعادة تأهيل وإقامة جدران استنادية وخلطات اسفلتية ساخنة من خلال عطاء الصيانه الروتيني للوزارة، لافتا إلى أن وزارة الأشغال طرحت 14 عطاء صيانة للطرق النافذة ولمدة 3 سنوات.
وتوقع المهندس هلسة أن يتم الانتهاء من أعمال إسفلتية لمشروع نفق مدخل مدينة السلط في شهر آب (أغسطس) القادم، مشيرا إلى أن المنطقة المحيطة بمشروع النفق ستشهد عملية ربط للصرف الصحي، وإنشاء طرق جانبية وخدمية بكلفة 305 ملايين دينار لخدمة أهالي المنطقة.
وأوضح رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان أن كلفة مشروع توسعة مركز انطلاق الحافلات الخارجية تقدر بـ6.5 مليون دينار، ويشتمل على موقف سيارات وتنفيذ مواقف كراجات باصات بديلة في القطعة العلوية، إضافة إلى تنفيذ العبارة المكشوفة وبناء محلات تجارية.
وأكد المهندس الخشمان أهمية التواصل مع العاملين في قطاع النقل باعتباره من القطاعات المهمة والحيوية والتي لا يمكن الاستغناء عنها، وإيجاد الحلول المناسبة والجذرية في التعامل مع كافة المطالبات والاحتياجات للمشغلين ولمتلقي الخدمة على حدٍ سواء.
وعلى هامش الاجتماع أطلع رئيس بلدية السلط، فريق اللجنة الوزارية خلال الجولة الميدانية على مركز السفريات الخارجية والمعيقات التي تعتري مسيرة حركة النقل.

talal.ghnemat@alghad.jo

التعليق