مؤسسة الدوحة للأفلام تختتم فعاليات الدورة الأولى من "قمرة"

تم نشره في الجمعة 13 آذار / مارس 2015. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- اختتمت أول من أمس فعاليات ملتقى "قمرة" بعد ستة أيام من الجلسات التدريبية الفردية والجماعية والندوات الدراسية وجلسات العمل الصباحية.
وتفاءل صناع الأفلام القطريون المشاركون بفتح ملتقى "قمرة" أبواباً إلى فرص جديدة وتسهيله لهم الوصول إليها، سواء كانت تخص إمكانيات الإنتاج المشترك، أو استشارات حول قصص أفلامهم، أو مبيعات الأفلام وتوزيعها، أوالمشاركة في المهرجانات السينمائية الدولية.
وفي المجمل، اختير 29 مشروعاً لصناع أفلام قطريين وعرب ومن حول العالم للمشاركة في ملتقى "قمرة" الذي أتاح لصناع الأفلام فرصة غير مسبوقة لتعزيز أطر التواصل بينهم وبين أكثر من مائة منتدب من حول العالم ومن العاملين في مختلف مجالات قطاع صناعة الأفلام. كما أتاح ملتقى "قمرة" للجمهور فرصة مشاهدة أفلام مميزة من أعمال الخبراء السينمائيين في قمرة الذين قدموا ندوات دراسية، إلى جانب عرضه مجموعة من أعمال أصوات جديدة في عالم السينما.
وخلال أسبوع "قمرة"، أتيح لأصحاب عشرة مشاريع قطرية قيد التطوير المشاركة في جلسات توجيهية فردية بعنوان "قابل الخبير السينمائي في قمرة" مع كل من غايل غارسيا بيرنال، وكريستيان مونجيو، وعبد الرحمن سيساكو، وإيليا سليمان، ودانيس تانوفيتش.
وفي خلقه فضاء لعقد الاجتماعات بين صناع الأفلام، كانت أولوية الدورة الأولى من ملتقى "قمرة" طرح نموذج جديد في المنطقة لدعم جيل صاعد من المواهب من خلال "منصة حقيقة لتعزيز أطر التواصل"، حسب الخبراء.
وسيظهر الأثر الحقيقي لقمرة خلال الأشهر القليلة المقبلة بعدما يواصل صناع الأفلام العمل على مشاريعهم مسلحين بعيون جديدة وذخيرة معرفية استقوها من الخبراء في صناعة الأفلام.

التعليق