التقاط الـ"سيلفي" أثناء كسوف الشمس يسبب العمى

تم نشره في الأربعاء 18 آذار / مارس 2015. 12:00 صباحاً

عمان- الغد-حذر اختصاصيون بريطانيون في مجال طب العيون، من محاولة التقاط صور “سيلفي” للذكرى وقت ظاهرة كسوف الشمس التي ستشهدها بريطانيا، ومجموعة من الدول الأخرى يوم الجمعة المقبل، لأثره شديد الضرر على العينين. وقال الأطباء، وفق ما أوردت وكالة “أ ش أ” للأنباء، إن كاميرات الهواتف المحمولة لم تكن موجودة عندما حدث آخر كسوف للشمس العام 1999، لكن الآن من المتوقع أن يسعى الملايين إلى التقاط صور لأنفسهم أثناء هذه الظاهرة الفلكية النادرة بدون معرفة المشاكل التي قد يتعرضون إليها جراء ذلك.
وأكد الأطباء، وفقا لصحيفة “ديلي تلغراف” البريطانية، أن التقاط صور باستخدام الهواتف الذكية أو الكاميرا يمكن أن يشكل خطورة تساوي النظر بشكل مباشر إلى الشمس، وهو الأمر الذي قد يتسبب في حرق شبكية العين والإصابة بالعمى.
وأوضح اختصاصيو العيون أن ارتداء النظارات الشمسية لن يحمي العيون من الأضرار المحتملة، ناصحين أي شخص يفكر في التقاط صور “سيلفي” تزامنا مع الكسوف بارتداء النظارات الواقية المخصصة لهذا الغرض. وأضافوا أن التقاط صور “سيلفي” في ذلك التوقيت يضع الإنسان في خطر النظر مباشرة إلى الشمس بدون عمد، موضحين أنه بينما تعد ظاهرة كسوف الشمس رائعة وغير متكررة الحدوث كثيرا، يجب على الجميع أن يعي حتمية عدم النظر إلى الشمس في ذلك الوقت مباشرة لا بالعين المجردة ولا مع ارتداء نظارات شمسية أو حتى عبر معدات مثل الكاميرات أو التلسكوب.
ومن المنتظر أن تكون ظاهرة كسوف الشمس يوم الجمعة المقبل الأكبر من نوعها في أوروبا منذ 16 عاما؛ حيث ستحجب 90 % من أشعة الشمس عن الأرض.

التعليق