تراجع العجز التجاري لليابان بمقدار النصف

تم نشره في الخميس 19 آذار / مارس 2015. 01:00 صباحاً

طوكيو-  أعلنت وزارة المالية اليابانية أمس، أن العجز التجاري انخفض بمقدار النصف في شباط (فبراير)، خصوصا بفضل تراجع أسعار النفط الذي يخفف من النفقات المخصصة للطاقة.
وانخفض العجز في الميزان التجاري الى 424.36 مليار ين (3.5 مليارات دولار) مقابل 806.12 مليار قبل عام.
وهذه النتائج أفضل بكثير من تقديرات الاقتصاديين الذين كانوا يتوقعون عجزا بقيمة تريليون ين، حسب استطلاع نشرته صحيفة "نيكاي بزنس" اليومية.
وتشير التفاصيل التي أعلنتها الحكومة الى أن الواردات تراجعت بنسبة 3.6 بالمائة في الفترة نفسها الى 6.36 تريليون ين في أول انخفاض منذ شهرين.
أما الصادرات فقد ارتفعت بنسبة 2.4 بالمائة الى 5.94 تريليون ين وشملت خصوصا أشباه الموصلات (+23.2 بالمائة) والسيارات (+18.4 بالمائة) والأجهزة المختلفة (+12.4 بالمائة).
وتحت تأثير انخفاض أسعار النفط منذ الصيف الماضي، تراجعت النفقات المرتبطة بالخام بنسبة 54.8 بالمائة وبمشتقاته بنسبة 40.6 بالمائة. والأمر نفسه بنطبق على النفقات المتعلقة بالغاز المسال التي بدأت تتراجع ايضا (ناقص 5.2 بالمائة).
وتأثر الميزان التجاري أيضا بانخفاض سعر الين الذي يضخم بشكل تلقائي الواردات التي تجمع في الخارج عند تحويلها الى العملة اليابانية. -(ا ف ب)

التعليق