انخفاض أسعار النفط يقلص عجز الموازنة 112 مليون دينار

تم نشره في الاثنين 23 آذار / مارس 2015. 07:17 مـساءً
  • براميل نفط - (ارشيفية)

عمان- قدرت دراسة أن يؤدي انخفاض أسعار النفط المتحقق منذ بداية العام الحالي بواقع 40 بالمئة عن تقديرات الموازنة إلى 60 دولار مقابل 100 دولار إلى تخفيض مستوى العجز المستهدف سواء قبل أو بعد المنح.

وقالت دراسة أجراها المرصد الاقتصادي الأردني المستقل - مركز هوية إن صافي الأثر المباشر لانخفاض أسعار النفط على الموازنة العامة سينعكس على تخفيض العجز في الموازنة بمقدار 4ر112 مليون دينار بنسبة 2ر16 بالمئة من مقدار العجز بعد المنح و2ر6 بالمئة بعد المنح.

وبينت الدراسة التي وصل وكالة الأنباء الأردنية (بترا) نسخة منها أن المصروفات بعد إعادة تقدير أسعار النفط ستنخفض بمقدار 4ر256 مليون دينار فيما ستنخفض الإيرادات بمقدار 144 مليون دينار.

وأشارت إلى أن ابرز بنود تراجع النفقات هي المصروفات المتعلقة ببدل المحروقات والنقل والمواصلات بمقدار حوالي 37 مليون دينار وإلغاء بدل دعم المحرقات المقدر بنحو 180 مليون دينار وبدل دعم الطحين المقدر بنحو 15 مليون دينار، فيما تقدر اثر انخفاض الإيرادات الضريبية نتيجة انخفاض أسعار النفط بنحو 144 مليون دينار.-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »دراسة غير دقيقة (ابو علي)

    الثلاثاء 24 آذار / مارس 2015.
    والسبب بقاء الاسعار مرتفعة للمشتقات النفطية مما يعني احتفاظ الحكومة بالايرادات
    على نفس القيمة عند النفط فوق 100 دولار