خليلوجيتش: التنافس على دخول التشكيلة سيجعل اليابان أقوى

تم نشره في الخميس 2 نيسان / أبريل 2015. 01:00 صباحاً

طوكيو- أبدى وحيد خليلوجيتش مدرب اليابان الجديد إعجابه "بالعرض الرائع" لفريقه في مباراة انتهت بالفوز 5-1 على أوزبكستان أول من أمس، لكن المدرب البوسني قال إنه لا يوجد أي لاعب ضمن البقاء في تشكيلة الفريق عند خوض تصفيات كأس العالم 2018 لكرة القدم.
وهذا الفوز الثاني على التوالي لخليلوجيتش مع اليابان بعدما انتصر في مباراته الأولى مع الفريق بتفوقه 2-0 على تونس يوم الجمعة الماضي عندما احتاج إلى هدفين قرب النهاية.
وأول من أمس، تقدمت اليابان مبكرا في طوكيو بهدف سجله توشيهيرو أوياما، بينما شهدت المباراة مشاركة أبرز لاعبي الفريق مثل كيسوكي هوندا وشينجي أوكازاكي وشينجي كاغاوا بعد جلوسهم على مقاعد البدلاء أمام تونس.
وأضاف أوكازاكي وجاكو شيباساكي هدفين قبل أن يقلص إيسلوم توختاخوجاييف الفارق للمنتخب الزائر. وفي آخر سبع دقائق سجل البديلان تاكاشي أوسامي وكينجو كاواماتا آخر هدفين.
وقال خليلوجيتش إن قراره بإشراك 27 لاعبا في المباراتين الوديتين كان هدفه فتح التنافس على دخول التشكيلة قبل انطلاق تصفيات كأس العالم في حزيران (يونيو) المقبل.
وأضاف لوكالة "كيودو" اليابانية للأنباء "كانت مخاطرة كبيرة بالاعتماد على 27 لاعبا. سيكون من الصعب اختيار 20 لاعبا إضافة إلى ثلاثة حراس للمرمى. أريد رؤية كل اللاعبين المتاحين لليابان".
وتابع مدرب الجزائر السابق أنه سيسافر إلى خارج اليابان لمتابعة اللاعبين المحترفين بالخارج مع أنديتهم، وقال خليلوجيتش "سأذهب إلى أوروبا لمتابعة اللاعبين بنفسي.. يتنافس الجميع على مكان في التشكيلة وهذه المنافسة ستجعل تشكيلة اليابان أكثر قوة".
وتولى خليلوجيتش تدريب اليابان خلفا لخافيير أغيري الذي أقيل من منصبه في شباط (فبراير) الماضي في ظل مخاوف من دخوله في تحقيقات تتعلق بالتلاعب في نتيجة مباراة في إسبانيا.-(رويترز)

التعليق