انطلاق فعاليات مؤتمر "دور الإعلام في تنمية الاقتصاد العربي"

مؤتمرون: الإعلام والاقتصاد ركيزتان أساسيتان بمجابهة تحديات المنطقة

تم نشره في الخميس 2 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً
  • جانب من مؤتمر دور الإعلام في تنمية الاقتصاد العربي الذي عقد في عمان أمس -(بترا)

غادة الشيخ

عمان- أجمع مسؤولون وإعلاميون على "أن العلاقة بين الاقتصاد والإعلام تشاركية ومتعددة الأوجه تجاوز مفهومها المحدود ما يسمى بالإعلام الاقتصادي".
وأكد هؤلاء خلال مؤتمر "دور الإعلام في تنمية الاقتصاد العربي" الذي عقد أمس في فندق الرويال بتنظيم من الشبكة العربية للأخبار، "أن كل من الإعلام والاقتصاد ركائز أساسية في مجابهة التحديات التي تمر بها المنطقة العربية".
وأجمعوا على أن شراكة الإعلام والاقتصاد قادرة على "تنمية المجتمعات العربية وإنقاذها من تبعات رياح التغيير" الذي عصف بالمنطقة، وأسهم في خلخلة التنمية في مناحي حياتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
وأكد وزير الدولة الدكتور سلامة نعيمات، الذي افتتح المؤتمر، أن العالم العربي "التقط ما اجتاح العالم من ثورة اتصالات واتصال أسهمت في تعزيز دور الإعلام في التغيير وقيادة المجتمعات، بالإضافة إلى تعزيز شراكة الاعلام بالاقتصاد في تحقيق منظومة إصلاح المجتمعات وتنميتها".
وفيما شدد النعيمات على أهمية الإعلام الحر المسؤول  والمحافظة على هذه الركيزة التي تستند على الموضوعية والشفافية، أشار الى أن المرحلة كشفت عن تحديات تجابه الإعلام العربي، وكشفت أيضا عن إعاقة حركته في عدة مواطن، داعيا إلى إيجاد حلول فعلية من أجل المحافظة على دوره باعتباره صمام أمان للمجتمعات.
وبين أن العلاقة بين الإعلام والاقتصاد "تجاوزت حدود ما يتعلق بالإعلام المتخصص بالاقتصاد"، لافتا إلى أن التطور الذي طرأ على هاتين الجبهتين أسهم في خلق علاقات تشاركية متعددة الأوجه بينهما بما يخدم تنمية المجتمعات، خصوصا في الأعوام القليلة الماضية.
بدورها أكدت الأمين العام المساعد لشؤون الإعلام في جامعة الدول العربية الدكتورة هيفاء أبو غزالة "أهمية تطوير مبادئ الإعلام والاقتصاد خدمة لصالح المنطقة العربية وواقعها من خلال إعلام عربي متميز".
وشددت على أهمية حماية مساحة الحرية والحصول على المعلومة للإعلام العربي من أجل استكمال رسالته المهنية في خدمة قضايا الوطن، داعية إلى تدريب كوادر إعلامية متخصصة في الإعلام الاقتصادي، ووضع تشريعات عصرية تخدم هذا النوع من الإعلام.
من جهته قال رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر محمد العضايلة، إن العالم بات اليوم يرتكز في تطور اقتصاده على مقدار الصورة الإعلامية في أذهان المجتمعات، ما يعكس أهمية بين الإعلام والاقتصاد وأن المهمة الرئيسية اليوم تكمن في بناء إعلام اقتصادي مهني تنموي يسهم في الإعمار والإصلاح ويكون اللاعب الرئيسي في تنمية المجمعات.
ويناقش المؤتمر الذي تستمر أعماله يومين، قضايا محورية في الإعلام العربي ودوره في تنمية الاقتصاد من خلال ورش عمل يشارك فيها خبراء عرب.

ghada.alsheikh@alghad.jo

التعليق