"الضمان" ترفع نسبة اشتراكات 9 منشآت لمخالفتها شروط السلامة المهنية

تم نشره في الخميس 2 نيسان / أبريل 2015. 01:00 صباحاً

عمان- الغد - أكدت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة  بأن عدد المنشآت التي قرّرت المؤسسة العام الماضي رفع نسبة اشتراكات تأمين إصابات العمل عليها، من 2 الى 3 % و4 %، وصل إلى تسع منشآت، لم تلتزم بمعايير السلامة والصحة المهنية، ضمن حدود المستوى الطبيعي لها.
وتم رفع نسبة اشتراكات تأمين إصابات العمل إلى  3 % على 8 منشآت و4 % على منشأة واحدة.
وأوضحت، في بيان صحفي امس، أن المؤسسة بدأت بالتحقَق من التزام المنشآت بشروط ومعايير السلامة والصحة المهنية وفقاً للأولويات، من خلال التقييم والتفتيش الميدانيين، لافتة الى انه تم التفتيش على 31 منشأة بناءً على معدلات وشدة إصابات العمل ومقارنتها بمعدلاتها في القطاعات الاقتصادية التي تندرج ضمنها.
وقالت انه تم تبليغ هذه المنشآت بمخالفتها لهذه القواعد، فيما تسمح أنظمة المؤسسة للمنشآت بطلب إعادة تقييم وضعها خلال 90 يوماً، وتم إعادة التفتيش على 12 منشأة، تقدمت باعتراضات، للتأكّد من تصويب أوضاعها، فتبيّن للمؤسسة أن 5 منها قامت بالتصويب، فيما لم تتحسَن هذه الجوانب لدى 7 منها، إضافة إلى منشأتين لم تلتزما بالمعايير ولم تطلبا إعادة تقييم.
وبدأت المؤسسة اعتباراً من بداية العام الماضي بتفعيل النصوص القانونية التي تمنحها صلاحية زيادة نسبة اشتراكات تأمين إصابات العمل على المنشآت غير الملتزمة.
وأضافت أنه في حال لم تقم المنشآت بتحسين بيئة العمل، وتقليل الحوادث الواقعة فيها ضمن المهلة المحددة، فإن الضمان سيقوم بواجبه في حماية العاملين بالمنشآت عن طريق تحميلها نسبة أعلى من الاشتراكات، وذلك عن جميع العاملين لديها المشمولين بالضمان.
يذكر أنه يتم تسجيل حادث عمل في كل 33 دقيقة، فيما تسجل حادثة وفاة، ناجمة عن اصابة عمل، كل 5 أيام، وفقاً لبيانات مؤسسة الضمان.

التعليق