غولدن ستيت وكليفلاند يواصلان انتصاراتهما

تم نشره في السبت 4 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً

واشنطن - واصل غولدن ستيت ووريرز، متصدر المنطقة الغربية والترتيب العام، تألقه هذا الموسم بتغلبه على فينيكس صنز بصعوبة 107-106، فيما قاد ليبرون جيمس كليفلاند كافالييرز للفوز على فريقه السابق ميامي هيت 114-88 أول من أمس الخميس في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.
على ملعب "اوراكل أرينا" وأمام 19596 متفرجا، حقق غولدن ستيت فوزه الحادي عشر على التوالي وعزز مكانته كأفضل فريق في الدوري خلال الموسم المنتظم وذلك بفضل هاريسون بارنز الذي سجل سلة الحسم أمام فينيكس قبل أقل من ثانية على صافرة النهاية.
واعتقد الجميع أن فينيكس في طريقه لاسقاط فريق المدرب ستيف كير في معقله بعد ان تمكن ايريك بليدسو من وضع الضيوف في المقدمة قبل 5ر4 ثوان من النهاية لكن بارنز قال كلمته في الوقت القاتل، مانحا فريقه فوزا آخر يضيفه إلى موسمه القياسي، عزز من خلاله موقعه في الصدارة برصيد 62 فوزا مقابل 13 هزيمة فقط.
وكان ستيفن كوري كالعادة أفضل لاعبي غولدن ستايت بتسجيله 28 مع 8 متابعات و5 تمريرات حاسمة وأضاف كلاي تومسون 16 نقطة مع 6 تمريرات حاسمة، فيما كان بليدسو افضل لاعبي فينيكس بتسجيله 18 نقطة مع 11 متابعة وأضاف بي دجاي ووكر 16 نقطة مع 12 متابعة وماكييف موريس 17 نقطة مع 12 متابعة و5 تمريرات حاسمة لكن ذلك لم كافيا لتجنيب الضيوف هزيمتهم الثامنة والثلاثين مقابل 38 فوزا، ما جعل حظوظهم بالتأهل الى البلاي أوف ضئيلة لتتعزز في المقابل حظوظ أوكلاهوما سيتي ثاندر (42 فوزا مقابل 33 هزيمة)، صاحب المركز الثامن الأخير المؤهل في المنطقة الغربية إلى الأدوار الاقصائية، علما بان نيو اورليانز بيليكانز يحتل المركز التاسع (40 فوزا مقابل 34 هزيمة).
وتبقى هناك بطاقتان في المنطقة الغربية، إحداها حسمت منطقيا لمصلحة دالاس مافريكس (46 فوزا مقابل 30 هزيمة) رغم سقوطه أمام ضيفه هيوستن روكتس 101-108، ما سمح للأخير في التقدم على ممفيس غريزليز الذي يصارعه على وصافة المنطقة الغربية.
ويدين هيوستن بفوزه الثاني والخمسين (مقابل 24 هزيمة) إلى نجمه جيمس هاردن الذي سجل 24 نقطة في سلة دالاس بعد أن أمطر قبلها بيوم سلة ساكرامنتو كينغز (51 نقطة ورقم قياسي شخصي).
ولم يكن الفوز السادس في المباريات السبع الأخيرة سهلا بالنسبة لهيوستن الذي وجد نفسه متخلفا بفارق 6 نقاط في مناسبتين خلال الربع الأخير، لكنه حافظ على رباطة جأشه وتمكن من التقدم 98-95 بفضل ثلاثية لصانع العاب دالاس السابق جايسون تيري الذي حظي بمساندة لاعب سابق آخر من أصحاب الأرض كوري بروير في الدقائق الحاسمة من اللقاء.
وأنهى بروير الذي توج إلى جانب تيري بلقب الدوري العام 2011 بقميص دالاس، اللقاء وفي رصيده 14 نقطة مقابل 19 مع 6 متابعات و6 تمريرات حاسمة لتريفور أريزا و15 مع 12 متابعة لجوش سميث.
وفي صفوف دالاس، كان الألماني ديرك نوفيتسكي الافضل بتسجيله 21 نقطة مع 7 متابعات واضاف مونتا ايليس 19 نقطة مع 4 متابعات و4 تمريرات حاسمة.
وعلى ملعب "كويكن لونز ارينا" وامام 20562 متفرجا، نجح "الملك" جيمس في التفوق على زملاء الأمس وقيادة كليفلاند للفوز على ميامي الذي توج معه باللقب موسمين على التوالي (2012 و2013) قبل ان يقرر العودة إلى فريق بداياته في الدوري، وتحقيق فوزه السابع عشر على التوالي بين جماهيره وجاء بسهولة 114-88 في مباراة أصيب خلالها نجم الضيوف دووين وايد في ركبته خلال الربع الثاني.
وكان ميامي الذي برز في صفوفه السوداني-الانجليزي لوول دانغ (17 نقطة مع 8 متابعات) وحسن وايتسايد (17 نقطة مع 8 متابعات)، محظوظا لأن إصابة وايد ليست خطيرة وقد يعود اليه في المباراة المقبلة ضد ديترويت بيستونز في لقاء مهم جدا لفريقه الذي يحتل حاليا المركز الثامن الأخير المؤهل إلى البلاي أوف في المنطقة الشرقية وبنفس عدد انتصارات وهزائم ملاحقه الرئيسي بوسطن سلتيكس.
وحسمت حتى الآن 5 بطاقات في المنطقة الشرقية، ويبدو ميلووكي باكس (37 فوزا مقابل 38 هزيمة) مرشحا بقوة للحصول على البطاقة السادسة، فيما يتنافس بروكلين نتس (34 فوزا مقابل 40 هزيمة)، وميامي وبوسطن وتشارلوت بوبكاتس (32 فوزا مقابل 42 هزيمة) وإنديانا بيسرز (32 فوزا مقابل 43 هزيمة) على البطاقتين الأخريين.
وتألق في صفوف كليفلاند كالعادة جيمس وكايل ايرفينغ بعد ان سجل كل منهما 23 نقطة مع 8 متابعات و7 تمريرات حاسمة للاول، وأضاف ايمان شومبرت 17 نقطة.
وعزز كليفلاند موقعه في المركز الثاني في المنطقة الشرقية برصيد 49 فوزا مقابل 27 هزيمة، علما بأنه فقد الأمل في مقارعة اتلانتا هوكس على لقب بطل المنطقة الذي حسم لمصلحة الأخير. -(أ ف ب)

التعليق