ليبيا: قتلى باشتباكات قرب طرابلس وقصف مطار معيتيقة

تم نشره في السبت 4 نيسان / أبريل 2015. 01:00 صباحاً

طرابلس - قتل أربعة من عناصر قوات تحالف "فجر ليبيا" في اشتباكات اندلعت أمس اثر هجوم لمجموعة موالية للحكومة المعترف بها دوليا عند اطراف مدينة العزيزية على بعد حوالى 35 كلم جنوب طرابلس، وفقا لمتحدث أمني.
في موازاة ذلك، قتل موظف في مطار قاعدة معيتيقة الجوية والذي تعتمده السلطات الحاكمة في طرابلس مطارا مدنيا، اثر سقوط قذيفة مجهولة المصدر على حافلة للموظفين كانت متوقفة على مقربة من طائرة شحن.
وقال احمد هدية المتحدث باسم "قوات درع ليبيا الوسطى"، وهي جزء من تحالف "فجر ليبيا" الذي يسيطر على العاصمة، "تدور اشتباكات عند اطراف العزيزية اثر هجوم شنته مجموعة مسلحة صباح اليوم (أمس)".
واضاف "هناك اربعة شهداء و11 جريحا".
وكانت العزيزية شهدت قبل اسبوعين اشتباكات بين قوات "فجر ليبيا" ومجموعة مسلحة موالية للحكومة المعترف بها دوليا حاولت الدخول الى هذه المدينة الخاضعة لسيطرة "فجر ليبيا".
وأعلنت الحكومة المعترف بها دوليا حينها ان المواجهات التي تخوضها المجموعة المسلحة الموالية لها في هذه المنطقة تاتي في اطار عملية واسعة تهدف الى "تحرير مدينة طرابلس".
وتشهد ليبيا منذ اشهر صراعا على السلطة تسبب بنزاع مسلح وبانقسام البلاد بين حكومتين، حكومة يعترف بها المجتمع الدولي في الشرق، وحكومة مناوئة لها تدير العاصمة منذ آب (أغسطس) بمساندة قوات "فجر ليبيا".
وتتبادل القوات الموالية للحكومة المعترف بها دوليا وقوات "فجر ليبيا" التي تضم مجموعات اسلامية، الغارات على المناطق الموالية لكل من الحكومتين وتخوضان مواجهات في مناطق عدة.
وسمحت الفوضى الامنية التي تعيشها ليبيا منذ سنوات، بصعود جماعات متطرفة، بينها تنظيم داعش الذي يسيطر على الجزء الاكبر من مدينة سرت (حوالي 450 كلم شرق طرابلس) ويخوض مواجهات عند اطرافها وفي محيطها مع قوات "فجر ليبيا".ونقلت وكالة الانباء الليبية الموالية للحكومة التي تدير العاصمة أمس عن المتحدث باسم "الكتيبة 166" المكلفة تامين وحماية سرت خالد ابو جازية قوله إن دورية تابعة للكتيبة "تعرضت لكمين نصبه عناصر ينسبون انفسهم لتنظيم داعش" جنوب سرت.
وأضاف أن سيارتين تابعتين للكتيبة انفجرتا نتيجة تعرضهما "لالغام زرعها التنظيم" في المنطقة، ما ادى الى اصابة اثنين من عناصر الكتيبة بجروح. وأعلن أبو جازية عن مقتل ستة من عناصر تنظيم داعش في اشتباكات وقعت في مكان الكمين عقب انفجار الألغام.
من جهته ذكر تنظيم داعش بحسب ما أوردت اذاعة البيان المتحدثة باسمه في تسجيل نشر على الإنترنت ان عناصره استهدفوا أمس الية لقوات "فجر ليبيا" في منطقة تقع جنوب شرق سرت بعبوة ناسفة.
واضاف التنظيم ان عناصره استهدفوا ايضا بقنابل الهاون تجمعات لقوات "فجر ليبيا" في المنطقة ذاتها. وفي طرابلس، اعلن مصدر مسؤول في مطار معيتيقة ان "قذيفة مجهولة المصدر اطلقت على المطار اليوم (أمس) واخطات طائرة شحن كانت متوقفة في مدرج المطار تقل معدات خاصة بغسيل الكلى".
وأضاف أن "القذيفة اصابت حافلة متوقفة تقل ثلاثة من موظفي المطار، ما ادى الى مقتل احدهم واصابة آخر بجروح".-(وكالات)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الاستعدادات اللازمة (د. هاشم الفلالى)

    السبت 4 نيسان / أبريل 2015.
    الاستمرار فى مشكلات سياسية لا تنتهى بالمنطقة، وماا قد يصاحبها من تطورات اخرى فى مشكلات قد لا تكون على البال، مما يؤدى إلى حدوث مزيدا من التدهور السياسية والتردى الاقتصادى، وما يلحق باقى المجالات والميادين من تلك الخسائر التى يتم الوقوع فيها، وهذا مما قد يحتاج إلى الدعم اللازم، فإذا لم يتوافر يكون هناك تلك النكبة او الكارثة التى تلحق الامة، او بهذه المجتمعات التى لم تستطيع بان تتدراك الاوضاع بالاسلوب الصحيح فى معالجة المشكلات، سواءا قبل حدوثها، من خلال الاستعدادات اللازمة، او مما قد يحدث من خلل اثناء حدوث هذه المشكلات والعقبات التى تؤدى إلى عواقب وخيمة لم يتم التصدى لها، وهذا مما قد يكون شيئا طبيعيا يحدث بالنسبة للأفراد والجماعات، ولكن بالنسبة للدول والمؤسسات والشركات، فإنها لابد بان يكون لديها من تلك الدراسات والابحاث فى التعامل مع مثل هذه الصعوبات والتعقيدات، بالمواجهة والتصدى بها قبل حدوثها، وتجنب الوقوع فى المشكلات الصعبة والمعقدة والعويصة، والسير فى طريق البناء والاصلاحات والعمل على ان يكون هناك الانجازات الحضارية التى تحقق افضل الاوضاع فى الامة، والسير بها فى الطريق السليم والصحيح والامن بنهضة حضارية تواكب العصر الحضارى الذى نعيشه.