نيويورك تسمح بالطلاق عبر فيسبوك

تم نشره في الثلاثاء 7 نيسان / أبريل 2015. 09:37 صباحاً
  • (تعبيرية)

الغد- أقر قاض أميركي في ولاية نيويورك الاميركية بحق سيدة في إرسال أوراق طلب الطلاق إلى زوجها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بحسب تقارير إعلامية محلية.

وأصدر القاضي بمحكمة مانهاتن العليا، ماثيو كوبر، قراره بعدما استمع إلى الممرضة إلينورا بايدو، التي فشلت طوال 3 أسابيع في العثور على زوجها أو الاستدلال على عنوانه لترسل إليه أوراق طلب الطلاق.

وأشاد محامي السيدة، أندرو سبينال، بقرار القاضي كوبر، مؤكدا أنه كان ضروريا إصدار مثل هذا الحكم، خصوصا أنه وموكلته استنفذا جميع الخيارات للوصول إلى الزوج.

كما أوضح المحامي أن الزوج والزوجة دائما ما تواصلوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مشيرا إلى عدم وجود عمل للزوج أو رخصة قيادة أو عنوان خاص بالفواتير.

وكشفت أوراق القضية أن المحامي ملتزم بإرسال رسالة عبر فيسبوك إلى الزوج مرة أسبوعيا، ولمدة 3 أسابيع، حتى يرد الزوج ويؤكد استلامه للرسالة.

يشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها اللجوء إلى مواقع التواصل الاجتماعي، وتحديدا فيسبوك، واستخدامه لإيصال إشعارات قضائية.

ففي العام الماضي سمح قاض في الولايات المتحدة أيضا لرجل بتقديم الأوراق التي تثبت دعمه لطفله ماديا، وذلك عبر فيسبوك.

التعليق