هاني شاكر: قدرنا أن يتم تشويهنا من الداخل والخارج

تم نشره في الخميس 9 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً
  • هاني شاكر - (أرشيفية)

عمان-الغد- أعرب الفنان المصري هاني شاكر عن استيائه من الهجوم الذي تعرض له أوبريت "أنا اليمن"، الذي قام بغنائه مع المطربين أركان فؤاد وغادة رجب ونادية مصطفى.
وقال، وفق ما جاء على موقع "ياهو مكتوب"، إن كل فرد شارك في هذا العمل كان يريد أن يقدم دعماً لأهل اليمن الشقيق الذي يمر بظروف عصيبة منذ خمس سنوات، ووصفها بثورات الربيع العربي.
وكشف شاكر أن هذا العمل تم تحضيره وتصويره منذ خمسة أشهر أي قبل "عاصفة الحزم"، واعتبر الهجوم الذي تعرض له هو وصناع الأوبريت محاولة لتشويه اسمه وتاريخه وأنه ليس من الفنانين الذين يركبون الموجة لأنه ليس في حاجة لذلك.
وأضاف "عندما عرض علي مؤلف ومنتج أوبريت "أنا اليمن" رجل الأعمال اليمني عبدالله علي أعجبت بالفكرة وبدأنا نعمل عليها أنا والملحن محمد ضياء والمخرج عادل عوض وزملائي أركان فؤاد ونادية مصطفى وغادة رجب، ووجدتها فرصة أن أهدي الشعب اليمني الشقيق عملاً غنائياً يدعمهم خاصة أنهم يعيشون في أزمات ومشاكل عصيبة ولابد أن نقف بجانبهم، وهذا ليس جديدا على الفنان المصري الذي غنى لكل الأمة العربية في كل أزماتها ومع ذلك تتم مهاجمته وكأنه يدفع ثمن عروبته وحبه لأشقائه العرب، فما الجريمة التي ارتكبها صناع الأوبريت حتى يوصف بأنه عمل مبتذل وأصبح الهجوم عليه يفوق الهجوم الذي تتعرض له الأعمال الهابطة، فهذا قدرنا أن يتم تشويهنا من الداخل والخارج، فما يؤلمني أن الهجوم علي ليس من أعدائنا في الخارج وإنما من أهل بلدي، وهذا يجعلني أشعر بمرارة شديدة وتكون بداخلي وبداخل فنانين كثيرين اننا لا يوجد ظهر وسند يدافع عنا".
ويردف "ففي الوقت الذي يواجه فيه الفنان المصري أزمة في سوق الكاسيت واستبعاده من الحفلات في الخليج لصالح مطربين غير مصريين وبرعاية شركة تكن كل العداء للمطرب المصري، نجده في المقابل ينتج أغنيات وطنية على حسابه الخاص ويشارك بصوته في كل مناسبة وطنية سواء كانت ثورة أو انتخابات أو مشاريع جديدة أيضا لأشقائنا في الوطن العربي، ومع ذلك يتم تشويهه ويقولون إن المطربين العرب يغنون لمصر أكثر من الفنانين المصريين، فمن يهاجمنا سواء في الداخل أو الخارج عليه أن يعلم أننا جميعا في مركب واحد وأطلب منهم أن يتركوا الفنانين في حالهم".
وبين شاكر قائلاً "في الوقت الذي تمت فيه مهاجمتي أنا وصناع "أنا اليمن"، كان الزعيم عادل إمام على موعد مع الهجوم أيضا ونسبوا إليه تصريحات مزيفة وتقول إنه يهاجم عاصفة الحزم فمنذ أن سمعت بهذا الكلام وأنا أعرف أنها إشاعات مغرضة هدفها تشويه رمز فني هو سفير للمصريين في كل العالم العربي".

التعليق