الضحية تحصلت على الجنسية الأردنية مؤخرا

القبض على قاتل الفلبينية في جبل عمان بوقت قياسي (تحديث)

تم نشره في السبت 11 نيسان / أبريل 2015. 02:26 مـساءً - آخر تعديل في السبت 11 نيسان / أبريل 2015. 03:07 مـساءً
  • الدوار الثاني في جبل عمان (أرشيفية)

حمزة دعنا

عمان- لقيت سيدة فلبينية حتفها ليل الجمعة السبت، في منطقة الدوار الثاني بجبل عمان فيما ألقت الأجهزة الأمنية القبض على القاتل بوقت قياسي، وفقا لمصدر أمني.

وقال المصدر لـ"الغد" إن الضحية عثر عليها مضرجة بدمائها بعد تعرضها لضربتين على الرأس بواسطة أداة راضة، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية باشرت تحقيقاتها للوقوف على كامل ملابسات الجريمة وتمكنت من فك لغزها وألقت القبض على الجاني وهو من أرباب السوابق.

وعلمت "الغد" أن المتوفاة كانت قد تحصلت مؤخرا على الجنسية الأردنية إثر زواجها من مواطن وهي أم لطفلين.

في وقت لاحق قال المركز الاعلامي في مديرية الامن العام في تفاصيل الحادثة إن غرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة وسط عمان تلقت مساء الجمعة بلاغا بوجود جثة تعود لاحدى السيدات داخل منزلها في منطقة جبل عمان حيث تم التحرك للمكان من قبل مجموعات شعبة بحث جنائي العاصمة والمركز الامني المختص حيث تبين بان الجثة تعود لسيدة من جنسية آسيوية بالعقد الخامس من العمر وتبين من خلال الكشف الظاهري للجثة وجود شبهة جنائية بالحادثة.

وأضاف المركز الإعلامي أنه تم على الفور تشكيل فريق متخصص في الحادثة لدى شعبة بحث جنائي أمن اقليم العاصمة ليتم التحقيق في ظروف وملابسات الجريمه وخلال زمن قياسي من مباشرة التحقيق وبأقل من ستة ساعات تم تحديد المشتبه به في الجريمة وهو من أرباب السوابق الجرمية وبالبحث والتحري عنه ألقي القبض عليه .

وأكد المركز الإعلامي أنه ولدى التحقيق مع ذلك الشخص ومواجهته بالأدلة التي تثبت علاقته بالجريمة اعترف بقيامه بقتل المغدوره أثناء تواجده في منزلها بعد ضربها على رأسها بأداة صلبة ومن ثم خنقها حتى فارقت الحياة وذلك على إثر خلاف شخصي وقع بينهما وتولى مدعي عام الجنايات الكبرى التحقيق بالحادثة.

 

التعليق