عجلون: لقاء يعرض مبررات مشروعي قانوني اللامركزية والبلديات

تم نشره في الأحد 12 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً

عامر خطاطبة               
عجلون- عرض محافظ عجلون عبدالله آل خطاب خلال اللقاء التشاوري المصغر الذي عقد مع عدد من أبناء المحافظة، مبررات مشروعي قانوني اللامركزية والبلديات اللذين جاءا في إطار خطة الإصلاح الشاملة التي يقودها الملك عبدالله الثاني.
وأشار آل خطاب، إلى أن منطلقات مشروعي القانونين جاءا ليعززا مشاركة المواطن في صنع القرار من أجل تطوير المسيرة الديمقراطية واستكمالا لعملية الإصلاح وتعزيز التنمية المحلية والتوزيع العادل لعوائدها، ورفع كفاءة الإدارة المحلية والبلديات في تقديم الخدمات والتخطيط وإعداد الموازنات المحلية. وأكد أن الأسباب الموجبة للمشروعين، تتمثل في تبني الانتخابات الديمقراطية نهجا لعمل الدولة، ومنح الإدارات المحلية صلاحيات اكبر لتطبيق مبدأ اللامركزية الإدارية على مستوى المحافظات، وزيادة المشاركة الشعبية في صنع القرار.

التعليق