الليغا

أزمة إصابات تعصف بريال مدريد بعد الفوز على ملقة

تم نشره في الاثنين 20 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً
  • لاعب ريال مدريد لوكا مودريتش يخرج من الملعب مصابا في المباراة أمام ملقة أول من أمس -(رويترز)

برشلونة - قال ريال مدريد أمس الأحد إن لاعب الوسط لوكا مودريتش أصيب في أربطة الركبة وقد يغيب حتى نهاية الموسم في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم.
وخرج مودريتش مصابا في الشوط الثاني من مباراة انتصر فيها ريال 3-1 على ملقة يوم السبت، وقال ريال مدريد في بيان بموقعه على الانترنت "أصيب بالتواء في أحد أربطة ركبته اليمنى"
وستشكل خسارة جهود اللاعب الكرواتي ضربة موجعة للمدرب كارلو أنشيلوتي قبل مباراة اياب دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا أمام غريمه أتلتيكو مدريد يوم الاربعاء بعدما تعادل الفريقان ذهابا سلبيا.
ويتوقع غياب مودريتش لستة أسابيع وهو ما سيبعده عن آخر ست مباريات للدوري الاسباني حيث يتأخر ريال مدريد بنقطتين وراء برشلونة المتصدر، لكنه قد يظهر في نهائي دوري الأبطال في السادس من حزيران (يونيو) حال صعود ريال مدريد لهذا الدور.
وستعتمد طموحات ريال مدريد في حصد الألقاب هذا الموسم على طريقة تعامله مع أزمة اصابات طالت أيضا غاريث بايل.
وبدا أن بايل قد أصيب في ربلة الساق وعلى الأرجح فانه سيغيب على الأقل عن مواجهة أتلتيكو مدريد، كما غاب كريم بنزيمة عن مواجهة ملقة بسبب مشكلة في الركبة لكن النادي يشعر بتفاؤل أكبر بشأن قدرته على المشاركة أمام أتلتيكو.
وأبلغ أنشيلوتي مؤتمرا صحفيا "في اللحظة الحالية لا نستطيع التصريح بأي شيء لكننا سنقيم الوضع على مدار الأيام القليلة المقبلة، أعتقد أن بنزيمة سيكون لائقا لمباراة أتلتيكو حيث تتحسن حالته. أمامنا عدة أيام وسيكون بمقدوره التعافي بشكل جيد".
ويتأخر ريال مدريد عن برشلونة بنقطتين في الدوري قبل ست مباريات من نهاية الموسم وغياب مودريتش سيوجه لطمة كبيرة للفريق.
وأصبح الدولي الكرواتي لاعبا محوريا في الربط بين خطي الوسط والهجوم من خلال سرعة بديهته وتمريراته الذكية، لكن زميله بايل عانى لاستعادة أفضل مستوياته في ثاني مواسمه مع النادي.
وسجل بايل أهدافا حاسمة ليفوز ريال مدريد بلقبي دوري ابطال اوروبا وكأس ملك اسبانيا وكان النادي تحدوه آمال كبيرة في أن يبني اللاعب على هذا الأداء القوي. لكنه بدلا من ذلك واجه انتقادات بداعي أنانيته عندما تكون الكرة معه.
لكن مع ذلك يبقى بايل لاعبا محوريا وإن كان ريال يملك المزيد من الخيارات الهجومية حيث يوجد جيمس رودريغيز وايسكو والعائد من الاصابة خيسي رودريغيز.
ويفضل انشيلوتي الدفع بتشكيلات ثابتة إلى حد ما بدلا من الاعتماد على سياسة التناوب والآن مع وصوله الى مرحلة حاسمة من الموسم توجد علامات على الارهاق الذي يرى البعض انه ساهم في حدوث هذه الاصابات.
لكن الجماهير لن تقبل من المدرب الايطالي أقل من الفوز بلقب الدوري وكأس الملك أو دوري الابطال.
من ناحية ثانية، امتدح أنشيلوتي، أداء لاعب وسطه الكولومبي جيمس رودريغيز، الذي كان عنصرا هاما في فوز فريقه على ضيفه ملقة، وقال المدرب الإيطالي في مؤتمر صحفي عقب المباراة التي اقيمت بملعب "سانتياغو برنابيو": "الأفضل في الفريق كان جيمس، أما إيسكو فقدم شوطا ثاني جيد للغاية وشوط أول ليس جيدا بالدرجة، أكثر ما أعجبني هو التضحية والقتال الذي كانت مباراة بهذا الشكل بحاجة إليهما".
وأوضح أنشيلوتي تعليقا على شكوى مدرب ملقة، خافي غارسيا، من التحكيم "كل شخص له رأيه، بالنسبة لي التحكيم كان عاديا. لا أرى أن القرارات التي أخذها أثرت بالسلب على سير المباراة، وخصوصا ركلة الجزاء التي أراها واضحة للغاية".
وعن صراع ريال على الصدارة التي يحتلها برشلونة بفارق نقطتين، قال "الفريقان أمامهما مباريات معقدة لنهاية الموسم، كل فريق لديه الكثير من المباريات وجميعها صعبة، برشلونة هو المتقدم، ودورنا هو محاولة الفوز في جميع المباريات لإجباره على القيام بنفس الأمر".
وعن مباراة أتلتيكو مدريد قال إنه رغم عدم مشاركة البرتغالي فابيو كوينتراو أول من أمس إلا أنه المرشح لشغل موقع البرازيلي مارسيلو الموقوف "المرشح للعب هو كوينتراو، لهذا لم تكن مباراة اليوم مناسبة له للمشاركة فيها، وإذا لم يكن متاحا فسنشرك أربيلوا
 أو ناتشو". -(وكالات)

التعليق