انطلاق أعمال مؤتمر إذاعة الجامعة الأردنية

تم نشره في الأربعاء 22 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - انطلقت في الجامعة الأردنية أعمال المؤتمر السنوي الثاني لإذاعة الجامعة الأردنية تحت عنوان "الإعلام الأردني المسموع والوعي المضاد للتطرف والإرهاب"، برعاية سمو الأميرة ريم علي أمس.
وتحدث في المؤتمر رئيس الوزراء الأسبق، رئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور عدنان بدران، الذي قال إن اذاعة الجامعة "كرست جهودها لرفد الشباب والوطن بمعلومات ومعرفة انسانية، وعملت على التعريف بالحضارات الانسانية واحترام التنوع والاختلاف والتعددية".
واستعرض بدران قضايا جوهرية، يمكن للإعلام تسليط الضوء عليها خصوصا الارهاب والتطرف، واستعادة الخطاب التربوي الخلاق، واعادة قراءة الخطاب الديني.
وأشار رئيس الجامعة الدكتور اخليف الطراونة الى ان الاعلاميين هم في مقدمة الركب لكشف حقيقة الإرهاب والتحذير من خطره.
ولفت الطراونة إلى أن الجامعة التي أنجبت إذاعتها من روحها وفكرها الإنساني المنفتح نحو الآخر "ستظل إحدى الروافد الهامة في تقريب المسافات بين الأفراد".
واستذكر الطراونة في كلمته عطاء إذاعة المملكة الأردنية الهاشمية وبرامجها التي لا تمحوها السنون، معلنا عن إشهار نادي محبي إذاعة الجامعة.
ولفتت مديرة الإذاعة هند خليفات إلى أن الإعلام من أهم وسائل صناعة التعبئة الفكرية والثقافية والجمالية، والإعلاميون صناع المحتوى والوعي المضاد للتطرف.
وكرمت سموها نخبة من القيادات وقدامى الإعلاميين الذين كان لهم دور بارز وبصمات في نهضة قطاع الإعلام الأردني الذي يعتبر من الركائز المهمة في المسيرة الأردنية.

التعليق