42 مليون دينار أرباح بنك الإسكان قبل الضّريبة للربع الأول

تم نشره في الثلاثاء 28 نيسان / أبريل 2015. 01:03 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 28 نيسان / أبريل 2015. 02:18 مـساءً
  • الدكتور ميشيل مارتو ( من المصدر)

عمان-الغد- بنك الإسكان خلال الربع الأول من عام 2015 أرباحاً قبل الضريبة مقدارها 42.1 مليون دينار، مقارنةً مع أرباح مقدارها 41 مليون دينار تحققت خلال الرّبع الأول من العام الماضي أي بزيادة نسبتها 2.6%، كما بلغت الأرباح الصّافية بعد الضريبة 31.4 مليون دينار مُقارنةً مع 31.3 مليون دينار خلال الفترة المماثلة من عام 2014 ، علماً بأن نسبة ضريبة الدخل ارتفعت من 30% عن عام 2014 لتصبح 35% لعام  2015 أي بزيادة نسبتها 16.67% .

 وفي تعقيبه على هذه النتائج أكد الدكتور ميشيل مارتو رئيس مجلس الإدارة سلامة وقوة المركز المالي للبنك وصلابة ميزانيته، حيثارتفع مجموع الموجودات ليصل إلى 7.7 مليار دينار في نهاية شهر آذار 2015 أي بزيادة نسبتها 2% عن نهاية عام 2014، وزادت أرصدة ودائع العملاء من بداية هذا العام بنسبة 5.5% لتصل إلى 5.8 مليار دينار، وارتفع إجمالي محفظة التّسهيلات الائتمانية بنسبة 12.4% ليصل إلى 3.3 مليار دينار، كما ارتفعت حقوق الملكية بواقع 1.4% لتصل إلى 1.1 مليار دينار.

 وقد انعكست هذه النتائج على مؤشّرات الأداء الرئيسية لدى البنك بشكل إيجابي، حيث بلغت نسبة كفاية رأس المال 17.5%، وهي أعلى من الحد الأدنى المطلوب من البنك المركزي الأردني البالغ 12%، كما استمر البنك بالاحتفاظ بمستويات سيولة مرتفعة إذ بلغت 163% وهي تفوق الحد الأدنى المقبول لهذه النسبة من السلطات الرقابية البالغة 100%.

 وفي مجال التواجد الخارجي للبنك بيّن الدكتور مارتو أنّ نتائج فروع البنك الخارجية في كلٍّ من البحرين وفلسطين ونتائج البنوك التّابعة في كلٍّ من الجزائر وبريطانيا قد حقّقت مستويات جيدة من الإنجاز خلال هذه الفترة.

وفي مجال التوسّع الداخلي في الأردن فقد بلغ عدد الفروع العاملة 124 فرعاً، في حين بلغ عدد أجهزة الصراف الآلي 212 جهاز صراف آلي، وبذلك يبقى البنك متصدّراً للقطاع المصرفي في الأردن بعدد الفروع وعدد أجهزة الصرّاف الآلي، وما يجدر ذكره في هذا المجال أن لدى بنك الإسكان شبكة فروع محلية ودولية يصل عددها إلى 175 فرعاً، إضافة إلى مكاتب التمثيل في كل من العراق والإمارات العربية المتحدة وليبيا.

وبهذه المناسبة توقّع الدكتور مارتو أن يتمكّن البنك من تحقيق نتائج أفضل في الفترات القادمة من هذا العام.

التعليق