حملة لإزالة اعتداءات البسطات على شوارع وأرصفة جرش

تم نشره في السبت 2 أيار / مايو 2015. 11:00 مـساءً

صابرين الطعيمات

جرش–  نفذت بلدية جرش الكبرى أمس، حملة لإزالة البسطات وكافة الاعتداءات على الشارع الرئيس والطرق الفرعية وسط المدينة، بمساعدة من الأجهزة الأمنية، وفق رئيسها الدكتور علي قوقزه.
واوضح قوقزه، ان الحل في تنظيم السوق والحد من التجاوزات على الطرق ومداخل المحال التجارية هو تنفيذ حملات متواصلة حتى يلتزم الباعة المتجولون بعدم البيع والشراء على الأرصفة والطرق ومداخل المحال التجارية، خاصة وأنهم لم يلتزموا نهائيا بأي موقع بديل.
وشدد قوقزة أن هذه الحملة من أقوى الحملات التي قد تكون رادعة للاعتداءات بمختلف أشكالها، سيما وأن تنظيم السوق ضرورة ملحة في مدينة جرش مدينة الثقافة هذا العام.
ويرى قوقزة أن أصحاب البسطات اعتادوا على البيع بعشوائية ودون نظام ولن يرحلوا إلى أي موقع جديد، رغم ان البلدية وفرت لهم سوقا شعبيا بقيمة 400 ألف دينار، وتحول إلى مبنى مهجور وخصصت لهم عدة مواقع بديلة ولم يلتزم بالرحيل إليها نهائيا.
 واعتبر ان احتلال الأرصفة والطرقات وسط مدينة جرش يشوه المشاريع الاستثمارية والحضارية والتنموية فيها، ويربك حركة السير، ويزيد من شكوى وتذمر التجار والمتسوقين.

التعليق