الوحدات يتوج باللقب والجزيرة والرمثا يبحثان عن الوصافة

المنشية يودع دوري المحترفين ويلحق باتحاد الرمثا للدرجة الأولى

تم نشره في الخميس 7 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً
  • حارس مرمى اتحاد الرمثا عبدالله الزعبي يتصدى لكرة من لاعب البقعة أمس - (تصوير: جهاد النجار)
  • لاعب الفيصلي ديالو يبكي فرحا بعد تسجيله هدف الفوز في مرمى الأهلي أمس - (تصوير: امجد الطويل)
  • لاعب شباب الأردن عدي زهران يشق طريقه بين لاعبي الحسين اربد أمس - (تصوير: جهاد النجار)

خالد الخطاطبة وعاطف البزور ومحمد أبوزينة وإبراهيم أبونواس


محافظات - هبط فريق المنشية بصحبة اتحاد الرمثا إلى الدرجة الاولى، وغادر دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم، فيما حافظت فرق الفيصلي والبقعة وشباب الأردن على مكانها، بعد أن حققت الفرق الأربعة المهددة بالهبوط الفوز، لكن المنشية استقر في المركز قبل الأخير برصيد 25 نقطة عقب تغلبه على ذات راس 1-0، في مباراة جرت أمس على ستاد الأمير فيصل، في مستهل مباريات الاسبوع الثاني والعشرين والاخير من البطولة.
وكان الفيصلي حقق فوزا على الأهلي 1-0، في مباراة جرت على ستاد الملك عبدالله الثاني، ليرفع الفيصلي رصيده إلى 27 نقطة ويبقى ثامنا بفارق الاهداف عن البقعة الذي تفوق على اتحاد الرمثا بنتيجة 2-1 في مباراة جرت على ملعب الأمير هاشم.
واستقر شباب الأردن في المركز العاشر برصيد 26 نقطة، بعد أن فاز على الحسين اربد 1-0، في مباراة جرت على ستاد الحسن.
إلى ذلك، يتوج فريق الوحدات "45 نقطة" بلقب الدوري للعام الثاني على التوالي وللمرة الرابعة عشرة في تاريخه، عندما يلتقي الرمثا "36 نقطة" عند الساعة السابعة من مساء اليوم على ستاد الملك عبدالله الثاني، حيث ستحتفل جماهير "الأخضر" باللقب الغالي عقب تتويج فريقها.
وتشتد المنافسة على الوصافة بين الجزيرة "38 نقطة" والرمثا، عندما يلتقي الجزيرة والصريح في ذات الوقت على ستاد الحسن. (التفاصيل ص 3)
الفيصلي 1 الأهلي 0
بدا واضحا منذ البداية رغبة الفيصلي في البحث عن الفوز، وهو ما اظهره لاعبو الفريق الذين احسنوا الاستحواذ وبناء الهجمات، التي قادها مهدي علامة وبهاء عبدالرحمن من وسط الميدان، ساعدهم في ذلك تقدم لاعبي الوسط يوسف النبر من الميسرة وديالو من الميمنة، ما منح الفريق فرصة الوصول لمنطقة جزاء الحارس محمد خاطر، خاصة بعد ان احسن ايضا المهاجمان أبو كشك وميشيل جيان التحرك داخل الجزاء ما ارهق مدافعي الأهلي يزن دهشان وتي وزيد جابر وسليم عبيد، خاصة من قبل ابو كشك الذي كان يعود للخلف لاستلام الكرات ومن ثم التقدم.
وكان واضحا تعليمات مدرب الفيصلي للظهيرين ياسر الرواشدة ومعن ابو قديس بضرورة عدم المغامرة في التقدم للاسناد خشية من خلف مساحات قد تشكل عبئا على مرمى الشطناوي الذي عانى على مراحل من المباراة من اخطاء قلبي الدفاع محمد خميس والألوسي.
الاهلي من جانبه ادرك النوايا الهجومية للفيصلي، ما دفعه لتعزيز تواجد لاعبيه في الوسط من خلال محمد الحسنات ومحمود وشاح مع عودة المهاجم عون اللوزي، اضافة الى التزام لاعبي الطرفين يزن ثلجي ومحمد طه بادوار دفاعية في الوسط وترك ماركوس وحيدا في المقدمة.
الفيصلي كان الأفضل انتشارا والاكثر خطورة، وكان التهديد الاخطر لأبو كشك الذي تقدم وسدد كرة قوية على مشارف الجزاء تعملق خاطر في إبعادها لركنية، لينشط الأهلي الذي راح يبادل الفيصلي الهجمات، مستفيدا من ضعف الترابط الدفاعي في الفيصلي، ولاحت اكثر من فرصة ولكنها ظلت بعيدة عن الشطناوي باستثناء تسديدة الحسنات التي تهادات في احضان الحارس.
هدف أزرق
ارتفع الحوار الهجومي بشكل افضل بداية الشوط الثاني، فبعد أن نفذ النبر ركلة حرة احدثت خطورة، عاد لاعب الأهلي طه وعكس كرة عرضية من الميمنة على قدم ماركوس الذي سددها ارتطمت بالدفاع وخرجت الى ركنية احدثت فرصة خطيرة ابعدها شطناوي.
الأهلي زج بمحمد علان بدلا من اللوزي، واهدر ثلجي كرة داخل الجزاء بعد تدخل الدفاع في الوقت المناسب، ولعب جابر كرة برأسه احدثت خطورة قبل ان يبعدها الدفاع .
الفيصلي تحسن أداؤه وبدا الاكثر اصرارا على التسجيل وهو ما كان له في الدقيقة 72 عندما استثمر ديالو كرة على حافة الجزاء ليراوغ المدافع ويطلق قذيفة انفجرت في الشباك الهدف الاول في الدقيقة 72.
بعد الهدف ارتفع الايقاع الهجومي بين الفريقين، ونشط الاهلي نوعا ما ولكن ذلك لم يشفع له في تهديد مرمى شطناوي نتيجة غياب الكثافة الهجومية داخل جزاء الفيصلي، ما منح خميس ورفاقه فرصة التقدم في بعض الاحيان للاسناد.
ولجأ الفريقان الى التبديلات حيث اشرك الفيصلي المحترف بامبا مكان ابو كشك، فيما اشرك الاهلي ابراهيم جوابرة مكان محمد طه. ولاحت فرصة للفيصلاوي احمد علي عندما راوغ المدافع داخل الجزاء وسدد من زاوية صعبة بجانب المرمى.
واشرك الفيصلي متعب الخلايلة في الوقت بدل الضائع مكان يوسف النبر لينتهي اللقاء بفوز الفيصلي 1-0 وسط فرحة عارمة من أنصاره الذين ساندوه منذ الدقيقة الاولى وحتى نهاية المباراة.
المباراة في سطور
النتيجة: الفيصلي 1 الأهلي 0
الأهداف: ديالو د:72
الحكام: محمد ابو لوم
العقوبات: انذر محمد الحسنات ومحمود وشاح ومحمد علان وسليم عبيد من الاهلي  وانذر مؤيد ابو كشك من الفيصلي.
مثل الفيصلي: محمد شطناوي، محمد خميس، يوسف الالوسي، معن ابو قديس، ياسر الرواشدة، مهدي علامة، بهاء عبدالرحمن، يوسف النبر (متعب الخلايلة)، ديالو، ميشيل جيان (احمد علي)، مؤيد ابو كشك (بامبا).
مثل الاهلي: محمد خاطر، يزن دهشان، تي، زيد جابر، سليم عبيد، محمد الحسنات، محمود وشاح، محمد طه (ابراهيم جوابرة)، عون اللوزي (محمد علان)، يزن ثلجي (محمود مرضي)، ماركوس.
البقعة 2 اتحاد الرمثا 1
دخل الفريقان أجواء اللقاء مبكرا، بعد أن اختصرا عملية جس النبض، فأرسل أسامة غنام كرة عكسية لم يحسن هجوم البقعة استغلالها، فجاء رد اتحاد الرمثا سريعا ومؤثرا بتسديدة محمد الزعبي التي أبعدها حارس البقعة أنس بن طريف، وفي الدقيقة الرابعة وضع محمد عفا فريقه بالمقدمة عندما سدد عرضية محمد اسلام على يمين بن طريف الهدف الاول للاتحاد.
هذا الهدف أثار حفيظة البقعة الذي تقدم أكثر وهاجم من جميع المحاور، فعلت تسديدة سعد عبدالعاطي العارضة وأبعد المدافع قذيفة محمد ناجي إلى ركنية، بالمقابل احتوى لاعبو الاتحاد تلك الهجمات بعد أن حصنوا مواقعهم الخلفية والاعتماد على الهجمات المرتدة، فتسيد البقعة وسط الميدان، وانهالت الفرص على مرمى عبدالله الزعبي، أبرزها رأسية عبدالعاطي التي علت العارضة وعرضية نزار بن نصرة التي غمزها علي صالح برأسه فوق العارضة، وكانت أخطر الفرص التي نفذها علي صالح عندما توغل من الميمنة ودخل الصندوق وسدد قذيفة قوية أبعدها الحارس بأطراف الأصابع لحساب ركنية قبل أن ترد العارضة رأسية عثمان الخطيب، لينتهي الشوط بهدف للاتحاد.
رد مزدوج للبقعة
بقى البقعة على نهجه الهجومي وسيطر على وسط الملعب فأرسل دلدوم ركنية سددها محمد ناجي فوق العارضة، تبعه أبو غنام بعرضية غمزها عبدالعاطي برأسه فوق العارضة، قبل أن يسدد محمد ناجي قذيفة أرضية استقرت بأحضان الحارس الزعبي، بعد ذلك نشط الاتحاد وحاول التقدم للأمام فغمز الغوانمة الكرة برأسه فوق العارضة، ثم أرسل الجنيدي عرضية أبعدها الحارس بالوقت المناسب الذي عاد وسدد كرة مرت جوار القائم البعيد، لكن هذه الأفضلية لم تدم طويلا بعد أن عاد البقعة للواجهة وسيطر على منطقة العمليات فاستلم سعد عبدالعاطي الكرة من العمق فتقدم ودخل الصندوق وسددها قوية بالشباك هدف التعادل للبقعة في الدقيقة 66، بعد الهدف واصل البقعة تقدمه وطلعاته الهجومية فتحصل على الهديد من الفرص وفي الدقيقة 75 أكد إبراهيم دلدوم أفضلية فريقه عندما نفذ كرة ثابتة استقرت بالمقص الأيسر لعبدالله الزعبي حارس الاتحاد الهدف الثاني للبقعة، بعد الهدف ارتفعت وتيرة اللقاء خصوصا من قبل اتحاد الرمثا الذي حاول تعديل النتيجة فسدد البديل لؤي الدردور قذيفة علت العارضة، وكاد أن يعيد محمد عفا اللقاء لنقطة البداية عندما نفذ كرة ثابتة بالمسطرة ارتدت من القائم الأيسر، لينتهي اللقاء بفوز مستحق لفريق البقعة 2-1 أبقاه ضمن كوكبة أندية المحترفين.
المباراة في سطور
النتيجة: البقعة 2 اتحاد الرمثا 1
الأهداف: سعد عبد العاطي د 66 وإبراهيم دلدوم د 75 (البقعة)، محمد عفا د 4 (اتحاد الرمثا).
الحكام: مراد الزواهرة ومحمود ظاهر ومعتز فراية وأشرف الخلايلة.
العقوبات: أنذر محمد الزعبي وصالح ذيابات (اتحاد الرمثا) وعثمان الخطيب (البقعة).
الملعب: ستاد الأمير هاشم.
مثل اتحاد الرمثا: عبدالله الزعبي، صالح ذيابات (لؤي الدردور)، سليمان الخطيب، محمد عواقلة، مؤيد الغوانمة، علاء الدرايسة، محمد عفا، محمد جنيدي، هادي بديوي، محمد اسلام (راتب الزعبي)، ومحمد الزعبي (عبد الله الدردور) .
مثل البقعة : أنس بن طريف، عثمان الخطيب، فادي شاهين، أسامة أبو غنام، إبراهيم دلدوم، محمد ناجي، يوسف شبول (لؤي عوض)، نزار بن نصرة (بيتر)، علي صالح، قيس العتيبي (عمار أبو عواد)، وسعد عبدالعاطي.
شباب الأردن 1 الحسين إربد 0
بدأت المباراة هجومية مفتوحة من كلا الفريقين، مع رغبة واضحة من قبل فريق شباب الاردن بالوصول لشباك الحسين بتوقيت مبكر، فحاول العلاونة بكرة قوية علت العارضة رد عليه وعد الشقران بكرة مماثلة مرت فوق المرمى، ورغم أن شباب الاردن كان الأكثر سيطرة والأفضل انتشارا عبر تحركات الجبارات والعلاونة ومحمد الرازم وخالد ابورياش، الا أن فريق الحسين كان الاكثر خطورة عبر الهجمات السريعة والكرات الطويلة، ومن احداها واجه حمزة البدارنة المرمى وتخطى الحارس لؤي العمايرة لكنه تباطئ بالتسديد فتدخل المدافع احمد ياسر وأبعد الكرة، وواصل بعدها الحسين العابه الهجومية التي وضعت مرمى العمايرة بدائرة الخطر، فسدد وعد الشقران كرة زاحفة ابعدها دينس في الوقت المناسب وسيطر العمايرة على كرة اسامة ابوطعيمة، وفي المقابل ابقى شباب الاردن على نهجه الهجومي وزاد من انطلاقاته من العمق والاطراف وأربك محمد العلاونة دفاعات الحسين، وكاد أن يفتتح التسجيل إثر فاصل مثير من المراوغة داخل المنطقة قبل ان يسدد كرة سيطر عليها الحارس مالك شلبية، الذي عاد وتألق في التصدي لتسديدة ابو رياش التي ارتدت امام محمد الرازم، الذي اعادها خارج مرمى "الاصفر" الذي استعصى على مهاجمي الشباب، فأهدر محمد الرازم اخطر الفرص عندما تفاجأ بكرة ابورياش التي وصلته وهو على بعد خطوات من المرمى لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.
إصرار وهدف شبابي
تواصل ذات السيناريو في الشوط الثاني، الذي بدأه شباب الاردن بقوة، وكاد ابو رياش ان يضع فريقه بالمقدم اثر رأسية جميلة، لكن الكرة اخطأت المرمى بعد أن انكشف امام العلاونة الذي لم يحسن التسديد فضاعت الفرصة، وفي المقابل فإن فريق الحسين الذي تفاجأ بزخم الهجوم الشبابي تراجع لحماية مرماه، واعتمد على الهجمات المرتدة والتسديد من خارج المنطقة، فجرب اسامة ابوطعيمة حظه وأرسل كرة صاروخية تألق العمايرة بإبعادها من حلق المرمى، ومع مرور الوقت رمى شباب الاردن بثقله باتجاه مرمى الحسين الذي اخطأته رأسية دنيس، قبل ان يتقدم العلاونة ويشق طريقه بإتجاه مرمى شلبية الذي ارتكب مخالفة بحق العلاونة ليعلن الحكم عن ركلة جزاء نفذها عدي زهران بنجاح هدف التقدم للشباب د.66، تحرر بعدها فريق الحسين واندفع للتعديل لكن محاولات ابوطعيمة والبدارنة وأبو زيتون اصطدمت بصلابة دفاعات الشباب التي بقيت متماسكة بجهود مضاعفة من قبل دنيس واحمد ياسر ورفاقهم ليخرج شباب الاردن بفوز ثمين وبه ثبت اقدامه بدوري الكبار.
المباراة في سطور
النتيجة: شباب الاردن 1 الحسين اربد 0
الاهداف: سجل لشباب الاردن عدي زهران (جزاء) د.66.
الحكام: ادار اللقاء الحكم محمد عرفة للساحة وعاونه احمد مؤنس وفيصل شويعر للخطوط
العقوبات: انذر الحكم اسامة ابوطعيمة ومالك شلبية من فريق الحسين.
مثل شباب الأردن: لؤي العمايرة، دينيس، احمد ياسر، عدي زهران، خالد الزعبي، محمد علاونة (عصام مبيضين)، انس جبارات، سليمان ابو زمع (احمد العيساوي)، محمد الرازم (خوسيه)، خالد ابو رياش، انطونيو.
مثل الحسين: مالك شلبية، عبدالاله الحناحنة، عامر علي، مراد مقابلة، سامر عسفا(علاء حريما)، اسامة ابو طعيمة، وعد الشقران، احمد إدريس (منيف عبابنة)، عبدالله ابو زيتون، حمزة البدارنة، احمد الخلايلة (عمار الشرمان).
المنشية 1 ذات راس 0
فرض لاعبو المنشية إيقاعهم على مجريات اللقاء مبكرا، من خلال السيطرة على منطقة العمليات من خلال محمد فتحي وفادي عوض وعدي شديفات ومالك البرغوثي، واعتمد المنشية أيضا على الأطراف بحثا عن ايجاد ثغرات في دفاعات ذات راس التي قادها حاتم عقل واحمد النعيمات، لكن مرمى معتز ياسين ظل بعيدا عن الخطورة رغم السيطرة الميدانية والاستحواذ على الكرة للمنشية، من جانبهم حاول لاعبو ذات راس بناء هجمات جادة للوصول لمرمى تامر صالح، ونوع حازم جودت ومحمد طلعت وفهد يوسف واحمد عبد الحليم واحمد ابو عرب تمويل المهاجمين معتز الصالحاني وشريف النوايشة بالكرات المؤثرة من دون هبات هجومية بارزة باستثناء عرضية حازم جودت على راس النوايشة استقرت بجوار المرمى، ليرد عليه حسام ابو سعدة بكرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء أبعدها معتز ياسين بقبضة يده لركنية، ومع مرور الوقت ضاعت لغة الحوار الهجومي بين الفريقين من خلال أداء فني "باهت"، وانحصرت الألعاب في منتصف الميدان مع أفضلية نسبية للمنشية، لينفذ احمد جمال كرة ثابتة ردها معتز ياسين بحضور عال، ومع الدقائق الأخيرة لاحت للمنشية فرص متوالية لافتتاح التسجيل عندما ضرب البرغوثي دفاعات ذات راس لينفرد بمعتز ياسين الذي أنقذ الموقف، ومرت كرة عدي شديفات بجوار القائم، واختتم المهاجم نهار شديفات الفرص بتجاوز المدافع احمد نعيمات ليواجه المرمى ويسدد في أحضان ياسين، لينتهي الشوط سلبيا.
هدف للمنشية
استهل فهد يوسف مجريات الشوط الثاني بانطلاقة قوية من الميسرة، لكن دفاع المنشية اخرج الكرة في الوقت المناسب، ليسحب مدرب المنشية اللاعب عدي شديفات ويدفع بخالد العسولي، الذي قاد هجمة منسقة وأرسل الكرة صوب "المتحفز" نهار شديفات الذي دكها برأسه على يمين معتز ياسين هدف المنشية د.59، ليشعر "المضيف" بالحرج ويبدأ التقدم للأمام بحثا عن تعديل النتيجة، ويطلق احمد عبد الحليم كرة قوية أخرجها تامر صالح للركنية، فيما ذهبت رأسية محمد طلعت بجوار المرمى، وركز لاعبو المنشية على الجانب الدفاعي وإغلاق المنافذ المؤدية لمرمى تامر صالح مع الاعتماد على الهجمات المرتدة التي لم تؤثر على دفاعات ذات راس ومنها تجاوز نهار شديفات المدافع" البديل" محمد الخطيب ليواجه مرمى معتز ياسين الذي تألق في انقاذ الموقف، وفي الدقائق الأخيرة ضغط ذات راس بغية ادراك التعادل، لكن المنشية نجح في المحافظة على الفوز حتى النهاية.

المباراة في سطور
النتيجة: المنشية 1 ذات راس 0
الأهداف: سجل للمنشية نهار شديفات د.59.
الملعب: ستاد الأمير فيصل في الكرك
الحكام: عمر المعاني، وليد أبو حشيش، محمد البكار، وطارق الدردور رابعا.
العقوبات: انذر الحكم لاعب المنشية محمد فتحي.
مثل ذات رأس: معتز ياسين، حاتم عقل، احمد النعيمات (محمد الخطيب)، قصي الجعافرة، احمد أبو عرب، احمد عبد الحليم، حازم جودت، فهد يوسف، محمد طلعت، معتز الصالحاني، شريف النوايشة (عمر الشلوح).
مثل المنشية: تامر صالح، حسام ابو سعدة، محمد علوم، محمد ابو زريق، احمد جمال، محمد فتحي (محمد الصقار)، فادي عوض، عدي شديفات (خالد العسولي)، حسن المساعيد، مالك البرغوثي، نهار شديفات.

sport.news@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حرام (adel)

    الخميس 7 أيار / مايو 2015.
    على المنشيه طلب مراقبين ومحللين من خارج الاتحاد لمشاهدة مباراة الحسين والمنشيه
    واضحه واضحة