الليزر ينير دربك مع أودي: أودي تعبر عن ريادتها من خلال تطوير تقنية مصفوفة الليزر للأضاءة

تم نشره في الاثنين 25 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً

تتابع أودي الألمانية مسيرتها في ريادة تقنية الأضاءة الحديثة، فبعد ريادتها في تقديم تقنية LED منذ عدة سنوات، قدمت أودي مؤخراً تقنية جديدة للأضاءة تعتمد على أشعة الليزر، تسمى “intelligent laser light for compact and high-resolution adaptive headlights”، أو iLaS اختصاراً.
وهذه التقنية الجديدة، والتي قدمت من خلال طراز أودي R8 LMX الجديد، تعتبر ثمرة تعاون بين أودي وعدة جهات أكاديمية وبحثية وصناعية، وتعتبر تقنية مصفوفات أشعة الليزر  Matrix Laser technology الأحدث بين تقنيات الأضاءة في السيارات، وتمثل الطريق الأمثل للوصول لأضاءة أفضل تتمتع بالمرونة والتنوع بشكل لم يسبق له مثيل.
تعتمد تقنية مصفوفات الليزر على اضاءة LaserSpot للمصابيح الانارة العالية، والتي قدمت كما ذكرنا في طراز أودي R8 LMS، وتجعل قوة اضاءة أشعة الليزر امكانية دمج تقنية اصدار الضوء ضمن مصباح قوي مدمج الحجم.
وتعمل التقنية الجديدة مع مرآة متناهية الصغر سريعة الحركة والتي تعمل على عكس أشعة الليزر، عند مسير السيارة بسرعة منخفضة، تتوزع الأضاءة على مساحة أكبر مما يتيح إنارة أوسع للطريق. وعند المسير على سرعة أكبر، يتقلص المدى زاوية الاضاءة وفي الوقت نفسه ترتفع قوة وطول الاضاءة، وهي ميزة مهمة خصوصا عند السير في الطرقات السريعة. ويمكن هذا النظام المتطور أيضا من التحكم بالضوء بشكل دقيق، مما يعني أن قوة السطوع لمناطق الاضاءة المختلفة تكون قابلة للتعديل من خلال السيطرة على مدد الاضاءة في مناطق معينة في مدى الاضاءة.
وتأتي هذه التقنية مع تطور مهم يتمثل بالتحكم الذكي بصمامات الليزر بما يتعلق بوضعية المرآة، مما يسهل التحكم بمدى وطول الاضاءة بسرعة كبيرة.
وتوفر هذه التقنية امكانية الحصول على اضاءة مثلى دون ازعاج المستخدمين الآخرين للطريق، كما في نظام LED، ولكن نظام مصفوفات الليزر يوفر حلولاً أكثر مرونة وديناميكية توفر اضاءة أكثر فاعلية وبالتالي، مستويات أعلى من السلامة على الطرقات.
في التقنية الجديدة، تقوم صمامات أشعة الليزر الزرقاء، التي طورتها شركة أوزرام الالمانية الشهيرة، ببث اشعتها على المرآة سريعة الحركة يبلغ قطرها 3 ملم بموجة تبلغ سرعتها450 نانومتر، وتقوم هذه المرآة باعادة عكس الشعاع الأزرق لمحول يقوم بتحويله لنور أبيض يبث للطريق، وهذه المرآة ، التي طورتها شركة بوش الالمانية العملاقة، هي عبارة عن منظومة بصرية عالية التقنية مصنوعة من السيليكون بتحكم الكتروميكانيكي، وتتمتع هذه المرآة متناهية الصغر بالصلابة الكبيرة والديمومة.
وقد تم استخدام نفس المواد عالية التقنية هي تطوير منظومات التكثيف والتحكم الالكترونية في هذا النظام المتطور.
 ويعتبر تطوير هذه التقنية الرائدة، والذي استغرق العمل على انجازها ثلاث سنوات، ثمرة التعاون بين أودي وشركتي بوش وأوزرام، بالاضافة لمعهد ليشت تشنيشن للتقنية LTI الالمانية المتخصصة بتقنيات الاضاءة، ومعهد كارلسروهه للتكنولوجيا، وقد حظي هذا المشروع بدعم من الحكومة الاتحادية في ألمانيا.
ومن المتوقع أن تعمم أودي هذه التقنية الليزرية المتطورة عبر فئاتها وطرازاتها المختلفة تباعاً، بداية من سياراتها المترفة والرياضية الفائقة، وصولاً لبقية سيارات العلامة ذات الحلقات الأربع مستقبلاً.

التعليق