الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بمناسبة الاستقلال

تم نشره في الاثنين 25 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً

عمان - تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني برقيات تهنئة بمناسبة العيد التاسع والستين لاستقلال المملكة، من قادة دول عربية وإسلامية وصديقة، عبروا فيها عن مباركتهم لجلالته بهذه المناسبة الوطنية، متمنين أن يعيدها الله على جلالته بالخير واليمن والبركات، وعلى الشعب الأردني بالمزيد من الرفعة والتقدم والازدهار.
وأكد قادة هذه الدول، في برقياتهم، عمق العلاقات التي تربط بلدانهم مع الأردن، والحرص على تطويرها في شتى المجالات.
كما تلقى جلالته بهذه المناسبة، برقيات تهنئة، من رؤساء مجالس الوزراء والأعيان والنواب
والقضائي، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، ورئيس المحكمة الدستورية، وقاضي القضاة إمام الحضرة الهاشمية، ومفتي عام المملكة، ومستشار جلالة الملك للشؤون العسكرية رئيس هيئة الأركان المشتركة، ومستشار جلالة الملك لشؤون الأمن القومي مدير المخابرات العامة، ومديرالدفاع المدني، ومديري الأمن العام وقوات الدرك بالإنابة، والمدير العام رئيس المجلس التنفيذي للمؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، وممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية.
كما تلقى ولي العهد سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، برقيات مماثلة من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين.
وأكد مرسلو البرقيات "أن قيم الاستقلال ومعانيه السامية تترسخ بالإنجازات الكبيرة التي تحققت، والتي فاقت عمر الدولة وصيغت بسواعد الهاشميين المعطاءة، وبتكاتف الأردنيين من حولهم، فتراكم الإنجاز تلو الإنجاز، وارتفع البنيان، وازدهرت مملكتنا الحبيبة حتى غدت كيانا شامخا يسوده الأمن والاستقرار".
وقالوا "نعيش ذكرى الاستقلال، ونحن نستلهم منه القوة والعزيمة والاصرار، من أجل الحفاظ على ثوابتنا المقدسة، وتمتين جبهتنا الداخلية، والتصدي لمخاطر قوى الشر والتطرف والإرهاب، حفاظا على أمن الوطن الحبيب وهيبته، وصونا لكرامة الأمة ومستقبلها، ودفاعا عن حقوق الأشقاء العرب وقضاياهم العادلة".
وأكدوا "أن الاستقلال هو حالة متجددة ومتجذرة في قلوب الأردنيين، الذين يكتبون من خلالها تاريخا جديدا حافلا بالعطاء والإنجاز، ويفتوحون بابا واسعا أمام المستقبل المشرق، متطلعين بعين الفخر إلى قيادتهم الحكمية التي رسخت لهم قيم الاستقلال ومضت معهم في مسيرة البناء والتقدم والإنجاز بعزم الرجال الذي لا يلين". -(بترا)

التعليق