عجلون: مخلفات "مشروع المستشفى" تطمر مئات الأشجار بغابات مجاورة

تم نشره في الأربعاء 27 أيار / مايو 2015. 11:00 مـساءً
  • مخلفات أعمال الحفر لتوسعة مستشفى الإيمان تغمر أشجارا في غابات عجلون - (_)

عامر خطاطبة

عجلون - قدر سكان وناشطون بيئيون طمر أكوام كبيرة من الأتربة ومخلفات الإنشاءات الناجمة عن تنفيذ مشروع البناء الجديد لمستشفى الإيمان الحكومي مئات الأشجار في الغابات المجاورة.
وناشدوا الجهات المعنية بضرورة إلزام الجهات المنفذة بإزالة تلك الأكوام التي شكلت تلالا من الأتربة فوق أنواع نادرة من الأشجار المعمرة المحيطة بموقع المستشفى، علاوة على تشويهها المناظر الجميلة للغابات.
ويقول منذر الزغول، إن أجمل غابات المحافظة المحيطة بمستشفى الإيمان الحكومي بدأت تتعرض لكارثة حقيقية، بحيث أخذت الجهة المكلفة ببناء مستشفى الإيمان الحكومي تلقي أطنانا لا تعد ولا تحصى من الأتربة والحجارة على هذه الغابات، ما جعل تضاريس المنطقة كلها تتغير.
ويضيف أن الشركة التي تقوم ببناء المستشفى وتحت صمت بعض الجهات وحتى لا تكلف نفسها عناء نقل هذه الأتربة والحجارة من موقع البناء وحتى لا تتحمل بعض المصاريف المادية اختارت أسهل الطرق وهي إلقاء كل هذه الأتربة والحجارة بالمنطقة المحاذية للبناء والتي توجد فيها كثافة حرجية  مطلة على مدينة عجلون.
ويقول علي القضاة، إن الاعتداءات على ثروتنا الحرجية في محافظة عجلون بدأت  تأخذ طرقاً أخرى بهذا الشكل، حيث لم تعد تقتصر الاعتداءات على من يشعلون الحرائق دون أي وازع من ضمير أو خلق أو دين ولم تعد تقتصر أيضاً على لصوص الحطب الذين يبعون ثروتنا الحرجية بثمن بخس لبعض التجار الذين لا همّ لهم سوى زيادة ثروتهم على حساب الوطن وثرواته.
وحذر من أن استمرار هذا الحال سيضر من دون إلزام الجهة أو الشركة المنفذة بنقل تلك الأتربة بالثروة الحرجية تحت حجج وأسباب واهية، مؤكدا أن الأمر كله يتعلق بأن يتحمل المتعهد تكاليف نقل هذه الأتربة والحجارة إلى مناطق أخرى ليس فيها ثروة حرجية.
من جهته أكد مدير "شركة المهندس" المنفذة للمشروع المهندس سليم حمدان أن جميع الإجراءات المتعلقة بتنفيذ المشروع تمت بالطرق القانونية والرسمية وبالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية في المحافظة من الأشغال العامة والزراعة وبلدية عجلون الكبرى، لافتا إلى أنه جرى دفع التعويض عن الأشجار المتضررة لمديرية الزراعة أو الأراضي المملوكة، فيما رأت البلدية أنه يمكن استغلال تلك الأنقاض والأتربة لفتح الطرق وإنشاء مواقف للسيارات.
من جانبه أكد محافظ عجلون عبدالله آل خطاب أنه قرر تشكيل لجنة برئاسة مساعده لشؤون التنمية وعضوية ممثلين عن مديرية الزراعة والبيئة والشرطة البيئية للوقوف على الأضرار التي سببتها أعمال الحفريات لتوسعة مستشفى الإيمان الحكومي ووضع التوصيات المناسبة.

التعليق