تواصل جهود عشائرية لإقناع المطلوبين تسليم أنفسهم

مداهمات أمنية في مدينة معان بحثا عن مطلوبين

تم نشره في الأحد 31 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 31 أيار / مايو 2015. 10:32 مـساءً
  • دوريات أمنية ترابط بالقرب من أحد الشوارع في معان -(الغد)

حسين كريشان

معان- نفذت قوة أمنية مداهمات خلال اليومين الماضيين بحثا عن مطلوبين في مدينة معان، رافقتها عملية تمشيط وتفتيش واسعة معززه بطائرة استطلاع جوية في منطقة حي القناطر بالمدينة، وفق مصدر أمني وشهود عيان.
وقال المصدر الأمني إن "المداهمات لم تسفر عن ضبط أي مطلوب، وإنه لم يحدث أي تبادل لإطلاق النار بين القوة الأمنية وأي جهة أخرى"، مشيرا إلى أن "الحملة الأمنية نفذت بكل هدوء".
وأضاف أن محيط حي القناطر في المدينة شهد تعزيزات أمنية مكثفة وخصوصا أمام وداخل المقبرة الجنوبية، تزامنا مع البدء بتنفيذ حملة أمنية "نوعية" للقبض على مطلوبين إلى أجهزة الأمن.
من جهة اخرى ما تزال الجهود العشائرية لإقناع المطلوبين من أبناء مدينة معان بتسليم أنفسهم طواعية مستمرة وخيارات التفاوض مطروحة، ولم يغلق باب الحوار، رغم انتهاء المهلة المحددة لذلك يوم الاثنين الماضي، والتي كان قد توافق عليها قادة ومسؤولون أمنيون وشخصيات معانية، وفق مصادر عشائرية في المحافظة.
وأشارت ذات المصادر إلى أن جهود ومبادرات لجنة المتابعة التي شكلت لهذه الغاية والتي تواصلت على مدى الأيام الماضية مع ذوي المطلوبين لإقناعهم بتسليم أبنائهم طواعية، لم تسفر عن تحقيق أي نتائج ملموسة، وبقيت
تدور في حلقة مفرغة.
وقالت إن مسارات تقديم المبادرات والتفاوض العشائري مع ذوي المطلوبين لتسليم أبنائهم طواعية مازالت مفتوحة ولم يقفل باب الحوار، وذلك لإعطاء فرصة للجهود العشائرية بتحقيق هدف تسليم المطلوبين بعيدا عن اللجوء للحل الأمني.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حييهم النشاما (أردني رافع الراس)

    الأحد 31 أيار / مايو 2015.
    كلنا نؤيد فرض القانون وحبس و معاقبة كل من يحاول العبث بأمن واستقرار المنطقة و الوطن.
    كلنا جنود ل ابوالحسين.
    حفظ الله الأردن
  • »حيهم نشامئ الوطن (خالد المزايده)

    الأحد 31 أيار / مايو 2015.
    الله يعطيهم العافيه ويحميهم