كاميرات رقابة بـ4.5 مليون دينار في المحافظات

تم نشره في الأحد 31 أيار / مايو 2015. 02:45 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 31 أيار / مايو 2015. 02:52 مـساءً
  • كاميرات رقابة بـ4.5 مليون دينار في المحافظات -(تعبيرية)

عمان- قدّر وزير الشؤون البلدية المهندس وليد المصري كلفة عطاء تركيب كاميرات الرقابة الإلكترونية، الذي ستتولاه إدارة السير المركزية بالتعاون مع الوزارة وأمانة عمان الكبرى، في عدة بلديات بأربعة ملايين ونصف المليون دينار.

وقال المصري إن البلديات المقترح شمولها بالمشروع هي: إربد، الوسطية، عجلون، جرش، الطفيلة ، الكرك ،السلط ،الزرقاء والمفرق، مفصلا توزيع كلفة المشروع كالتالي: مليونا دينار تدفعهما الوزارة من مخصصات البلديات، ومليون ونصف المليون مساهمة من أمانة عمان الكبرى، إضافة لمساهمة كل بلدية شملها المشروع وفقا لما خصصته له، مشيرا إلى أن قيمة مساهمة البلديات تختلف من بلدية لأخرى، متوقعا أن يصل متوسط المساهمات 300 ألف دينار. يُذكر أن أمانة عمان تقوم عادة بتحصيل كافة أنواع مخالفات السير، وتقوم بتحويلها إلى بنك تنمية المدن والقرى ووزارة البلديات ليتم توزيعها على البلديات.

ويأتي المشروع وفقا لتصريحات سابقة أعلنها المصري بزيارة لإدارة السير المركزية، أخيرا، ضمن مشروع الرقابة الإلكترونية الذي بدأت تنفيذه في أمانة عمان الكبرى، ومن ثم في عدد من البلديات التي تعاني ارتفاعا في عدد الحوادث والمخالفات المرورية، ليضم لاحقا باقي البلديات، حيث أوضح المصري أن الوزارة وأمانة عمان من الشركاء الاستراتيجيين لجهاز الأمن العام، ومن واجباتهما الرئيسية تنظيم عملية النقل والتخطيط ادارياً وهندسياً للمدن والتجمعات للتقليل من الازدحامات والحوادث المرورية.-(بترا)

التعليق