الفايز: الفوضى بالمنطقة فرضت تحديات اقتصادية وأمنية على المملكة

تم نشره في الأربعاء 3 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً

عمان - احتفلت جمعية المركز الإسلامي الخيرية بعيد الاستقلال التاسع والستين للمملكة بحفل أقامته أمس بالمستشفى الاسلامي رعاه رئيس مجلس الأعيان بالإنابة فيصل الفايز.
وقال الفايز في الحفل إن الاحتفال بذكرى الاستقلال الوطني جاء تتويجا لحركة كفاح الاردنيين وقيادتهم الهاشمية من اجل التحرر والسعي نحو امتلاك قرارنا الوطني، والذي سطر بإرادة قيادتنا وتلاحم الشعب والجيش خلفها.
وبين ان ذكرى الاستقلال ليست مجرد ذكرى واحتفال فقط، بل هي محطة نتوقف عندها لنستعرض مسيرة الانجازات التي وصلنا اليها ونعقد العزم مرة تلو الاخرى لمواصلة مسيرة العطاء والبناء وان تكون ايضا مناسبة وطنية نجدد فيها العهد والولاء للوطن ولجلالة الملك حامي الاستقلال.
واشار الى ان ذكرى الاستقلال تأتي هذا العام في ظل ظروف استثنائية تعيشها امتنا العربية، اذ دبت الفوضى واستبيح الدم في العديد من الدول فيها، ولم يعد خافيا على احد ان هذه الظروف فرضت على المملكة تحديات اقتصادية وامنية مختلفة.
ودعا الفايز جمعية المركز الاسلامي الخيرية ومؤسسات المجتمع المدني الى فتح حوارات جادة حول المضامين التي وردت في اوراق جلالته النقاشية كافة بهدف التوافق على شكل الاصلاح الذي يليق ببلدنا ويجنبنا الفوضى، فأمننا واستقرارنا قيمة عليا يجب ان نحرص عليها جميعا من خلال قبول الآخر وعدم التمترس حول وجهة نظر محددة، وان نغلب مصالح الوطن على مصالحنا الشخصية والحزبية مهما كانت اهميتها.
وحضر الاحتفال مراقب عام جمعية جماعة الاخوان المسلمين المرخصة عبد المجيد ذنيبات ورئيس جمعية المركز الاسلامي الخيرية الدكتور جميل دهيسات وعدد من المدعوين والكوادر الطبية والادارية في المستشفى الإسلامي والجمعية. -(بترا)

التعليق