منتدون: إرث الحرب العالمية الأولى يرسم واقع الشرق الأوسط وعنفه

تم نشره في الأربعاء 10 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- نظمت هيئة الإذاعة البريطانية والمجلس الثقافي البريطاني، أول من أمس، مناظرة عامة في عمان، حول إرث الحرب العالمية الأولى، وعلاقته بالحاضر، وذلك بمناسبة الذكرى المئوية لهذه الحرب، حيث تناولت المناظرة تداعيات الحرب الأولى على المشهد السياسي في الشرق الأوسط حاليا.
ورأى الرئيس التنفيذي للمجلس الثقافي البريطاني كيران ديفان، خلال المناظرة، ان تبعات الحرب العالمية الاولى، بعد مرور مائة عام على انتهائها هي "جزء اساسي ساهم في صياغة البيئة السياسية الحالية والعنف في المنطقة". وقال إن هذا هو الأمر الواقعي في الشرق الأوسط اليوم، حيث تعاني المنطقة مرة أخرى من عدم الاستقرار والعنف.  وبين ديفان الدور المهم الذي يؤديه فهم التاريخ، في ارساء أطر تمكين الحوار في كافة بقاع الارض.
فيما قال رئيس التحرير التنفيذي بقناة "بي بي سي" ستيف تيثيرينجتون "إن التغيرات التي نتجت بسبب الحرب العالمية مهمة في كل مكان، ولكن ربما كانت أكثر وضوحا على خريطة الشرق الأوسط وأفريقيا، وقد أدت الى ولادة دول وتركت إرثا لا يزال يناقش في جميع أنحاء المنطقة".
وتحدثت رئيسة المراسلين الدوليين وكبيرة المقدمين في اذاعة "البي بي سي" ليز دوسيت، ولجنة من الخبراء مع الحضور حول تاريخ وإرث هذه الحرب، إضافة إلى كلمة لمديرة عام المركز الوطني للثقافة والفنون لينا التل.  وسيتم بث المناظرة في "بي بي سي" يومي 27 و28 من الشهر الحالي.

التعليق