كوبا أميركا 2015: الأرجنتين تتعثر بتعادلها مع البارغواي (فيديو)

تم نشره في الأحد 14 حزيران / يونيو 2015. 10:33 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 14 حزيران / يونيو 2015. 10:33 صباحاً
  • فرحة لاعبي الأرجنتين بتسجيلهم هدف بمرمى البارغواي -(أرشيفية)

لا سيرينا (تشيلي)- تعثرت الارجنتين في اختبارها الاول بتعادلها مع الباراغواي 2-2 الاحد في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثانية لبطولة كوبا اميركا في كرة القدم التي تستضيفها تشيلي.
سجل للارجنتين سيرخيو اغويرو (29) وليونيل ميسي (36 من ركلة جزاء)، وللباراغواي نيلسون فالديز (60) ولوكاس باريوس (90).
وكانت الاوروغواي حاملة اللقب تغلبت بصعوبة على جامايكا 1-صفر في المجموعة ذاتها.
وتسعى الارجنتين الى اللقب الاول في البطولة منذ 1993، علما بأنها توجت فيها 14 مرة، بفارق لقب واحد خلف الاوروغواي حاملة الرقم القياسي بعدد الالقاب.
وفشل منتخب الارجنتين بقيادة ترسانة من اللاعبين فق مقدمتهم ليونيل ميسي في تحقيق الفوز برغم السيطرة الميدانية على مجريات الشوط الاول وتسجيل هدفي التقدم، اذ ان الباراغواي انتزعت المبادرة في الشوط الثاني وادركت التعادل في اللحظات القاتلة.
وبدا ميسي الذي قاد برشلونة الاسباني الى ثلاثة القاب هذا الموسم (دوري ابطال اوروبي والدوري والكأس المحليان) غاضبا بقوله "ان نتقدم 2-صفر ثم تنتهي المباراة بالتعادل امر يغضبني".
واضاف النجم الارجنتيني "يجب ان نفكر بمباراتنا مع الاوروغواي، لانه يتعين علينا الفوز بها بكل تأكيد".
ويريد نجم برشلونة انجازا ما مع منتخب بلاده لانه احرز كل الالقاب الممكنة مع برشلونة ويصنف كأحد ابرز اللاعبين في تاريخ اللعبة لكن نقطة الضعف في مسيرته تبقى فشله في قيادة الارجنتين الى الالقاب.
وكان ميسي ورفاقه على بعد خطوة من احراز لقب كأس العالم التي اقيمت في البرازيل عام 2014 لكنهم سقطوا في المباراة النهائية امام المانيا، ولذلك سيحاولون التعويض في البطولة الاميركية الجنوبية.
وقال مدرب المنتخب الارجنتيني خيراردو مارتينو بدوره "فقدنا السيطرة على المباراة، لكن كان بامكاننا الفوز بنتيجة 5-2".
وكان مارتينو قاد منتخب الباراغواي بطل 1953 و1979 بالذات الى ربع نهائي كأس العالم في جنوب افريقيا عام 2010، وايضا الى نهائي كوبا اميركا 2011 قبل ان يترك منصبه.
وقد يكون مارتينو ارتكب خطأ تكتيكيا باشراك المهاجمين غونزالو هيغواين وكارلوس تيفيز في ربع الساعة الاخير بدلا من تعزيز خط الوسط والتحكم بالمجريات للحفاظ على التقدم.
وخسرت الباراغواي في نهائي النسخة الماضية امام الاوروغواي صفر-3.
وكانت الاوروغواي بدأت حملة الدفاع عن لقبها بشكل متواضع برغم فوزها الصعب على جامايكا السبت بهدف وحيد، اذ انها لم تقدم عرضا مقنعا فضلا عن ان شباكها كادت تهتز اكثر من مرة في الشوط الثاني من جامايكا الضيفة الجديدة الى البطولة.
وتلتقي الارجنتين مع الاوروغواي والبارغواي مع جامايكا في الجولة الثانية الثلاثاء المقبل.-(ا ف ب)

التعليق