10 أيام مهلة لـ36 متهما بالإرهاب والمخدرات لتسليم أنفسهم

تم نشره في الأربعاء 17 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً
  • مبنى محكمة أمن الدولة بمنطقة ماركا الشمالية في عمان - (تصوير محمد أبو غوش)

عمان- أمهلت محكمة أمن الدولة أمس 36 متهما بالإرهاب والمخدرات 10 أيام، لتسليم أنفسهم للسلطات القضائية المختصة، لمحاكمتهم عن التهم المسندة إليهم، معتبرة إياهم فارين من وجه العدالة في حال لم يسلموا أنفسهم خلال هذه المدة.
وقالت المحكمة إنها "ستضع أموال المتهمين تحت إدارة الحكومة ما داموا فارين، وسيحرمون من التصرف بها، وسيمنعون من إقامة أي دعاوى، وسيعتبر كل تصرف يقومون به أو أي التزام يتعهدون به بعد ذلك باطلا".
وأشارت إلى أنها أمرت كل أفراد الأمن العام بالقبض على المتهمين وتسليمهم للسلطات المختصة، وعلى كل من يعلم بمحل وجودهم عليه أن يخبر عنهم.
وبحسب قرار الإمهال، فإن أحمد حسن
عبد الله، وأمجد ربيح حماد، ومحمد عبد اللطيف، ويوسف وحازم حمدان منيزل، ومالك بشير محمد، متهمون بجرم الالتحاق بجماعات مسلحة وتنظيمات إرهابية، والفاران من وجهة العدالة عطاالله عواد دويلان، وعايد حسين عايد، متهمان بجرم استيراد أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص قانوني.
ووفقا لقرار الإمهال، فإن مثقال يوسف عبد الرحمن، وحمزة كريم محمد، وسالم عودة سالم، وعمر محمود شحادة، وصلاح نايف عايد، وعلي ذياب حمدان، وأمجد فايز حسين، وفخري محمد خليل، وأنور مشاري فهيد، وثامر مشاري فهيد، واحمد فلاح قبلان، ومحمد سليمان محمد، وخالد محمد حسن، ومرزوق علي محمد، ومحمد صالح محمد، وربيع عبد الرحمن راضي، ومحمد خالد
عبد المجيد، وخلدون خالد موسى، وحكمات حسين محمود، وعاطف صالح خضر، ومحمد هاني اسماعيل، متهمون بجرم الاتجار بالمواد المخدرة بالاشتراك.
وبين القرار، أن سامي نايل محمد، متهم بجرم زراعة أشتال ينتج عنها مواد مخدرة بقصد الاتجار، ومحمد صالح محمد، متهم بجرم حيازة مادة مخدرة بقصد الاتجار، ونايف فهد خليفة، وحمود حامد حمود، وزياد عفيف ناصر، والحدث قاسم محمد قاسم، ونوح مهاوش طلب، ومحمد علي نمر، متهمون بجرم تقديم مادة مخدرة للغير بدون مقابل.  - (بترا- محمد الخصاونة)

التعليق