إقرار نظام العرض المباشر لمشاريع الطاقة المتجددة لتوليد الكهرباء

تم نشره في الأحد 21 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً
  • عمال كهرباء يقومون بتمديد خطوط كهرباء على طريق جرش اربد - (تصوير: محمد أبوغوش)

رهام زيدان

عمان – صدرت الإرادة الملكية أخيرا بالموافقة على نظام العرض المباشر لمشاريع الطاقة المتجددة لتوليد الطاقة الكهربائية والربط على الشبكة.
وبموجب النظام الصادر في الجريدة الرسمية أخيرا؛ "تتشكل لجنة متخصصة تتولى دراسة العرض المباشر برئاسة أمين عام وزارة الطاقة وعضوية ثلاثة من أصحاب الخبرة في الوزارة ومندوب عن هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن وعن وزارة الصناعة وعن شركة الكهرباء الوطنية وعن شركة توزيع الكهرباء المعنية بالعرض".
وبموجب النظام أنيط باللجنة مهمة وضع معايير وأسس اعداد العرض المباشر وتقييمه وتسلم العرض ودراسته وتقييمه واتخاذ القرار المناسب بشأنه والتفاوض مع اصحاب العروض المقبولة ورفع النتائج والتوصيات الخاصة للوزير.
وحدد النظام اجراءات تقديم العرض وآليات اعداد العروض وتقديمها والشروط الواجب توفرها في العرض وفي اتفاقيات المشاريع.
وأعطى النظام مشاريع الطاقة المتجددة التي تستخدم الخلايا الشمسية اولوية واشترط في عروض توليد الكهرباء بطاقة الرياح موافقة اصحاب الاراضي وشركة الكهرباء المعنية بمنطقة المشروع والدراسات البيئية المطلوبة وان يتضمن العرض الخاص بمشاريع الطاقة الحيوية موافقة البلدية المعنية بموقع المشروع والجهات
 المعنية.
وباشرت وزارة الطاقة والثروة المعدنية العام 2012 بتطبيق سياسة العروض المباشرة المقرة من مجلس الوزراء وأطلقت المرحلة الأولى للعروض المباشرة نتج عنها عن توقيع (30) مذكرة تفاهم مع الشركات المؤهلة لتطوير مشاريع طاقة الرياح والطاقة الشمسية في مختلف مناطق المملكة، مع التركيز على منطقة معان التنموية في مشاريع الطاقة الشمسية.
وبحسب الوزارة؛ فان تجربة العروض المباشرة لتطوير مشاريع الطاقة المتجددة تعد الأولى من نوعها في المنطقة وفقا لما أكدته وزارة الطاقة والثروة المعدنية في وقت سابق حيث نجحت في استقطاب شركات مطورة لمشاريع الطاقة المتجددة للاستثمار في الأردن وفقاً لأحكام مواد قانون الطاقة المتجددة النافذ.
ونجحت الوزارة حتى الآن في انجاز مرحلتين من هذه العروض حيث تقدر قيمة الاستثمار في المرحلة الأولى منها نحو 525 مليون دولار لمشاريع طاقة شمسية، اضافة إلى استثمار بقيمة 287 مليون دولار لانتاج الكهرباء من طاقة الرياح لمشروع رياح الطفيلة، فيما ما تزال 230 ميغاواط أخرى قيد التفاوض باستثمار تقدر قيمته بنحو 500 ميغاواط.
أما مشاريع الجولة الثانية؛ فإن الحكومة ستختار من هذه الشركات 4 فقط لتنفيذ 4 مشاريع لانتاج الكهرباء من الخلايا الشمسية استطاعة كل منها 50 ميغاواط حيث تبلغ كامل الاستطاعة المستهدفة من هذه المرحلة 200
ميغاواط.
اما مشاريع طاقة الرياح ضمن هذه الجولة فقد الغتها الحكومة العام الماضي.
يذكر ان الأسعار التي حصلت عليها الوزارة لشراء الكهرباء من مشاريع هذه المرحلة تعد من أقل الاسعار على مستوى العالم في هذا الخصوص، وتراوحت مابين 43 فلسا إلى  62 فلسا لكل كيلوواط ساعة من 4 مستثمرين ضمن المتقدمين لهذه الجولة لانتاج 200 ميغا واط وذلك بناء على نتائج التقييم المالي لهذه المشاريع.

التعليق