مقتل أهم عنصر لتجنيد المقاتلين لداعش بغارة في الموصل

تم نشره في الثلاثاء 23 حزيران / يونيو 2015. 09:59 صباحاً
  • طائرة للتحالف تنفذ غارة على مواقع داعش في وقت سابق

واشنطن- اعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" عن مقتل علي عوني الحرزي أهم عنصر لتجنيد المقاتلين لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وقال المتحدث باسم "البنتاغون" الكولونيل ستيف وارين "إن طارق بن الطاهر بن الفالح العوني الحرزي قتل في غارة شنتها طائرة أميركية في الموصل شمال العراق".

وأشار وارين إلى أن القتيل الشهير باسم علي عوني الحرزي على صلة بالهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي عام 2012 والذي أودى بحياة سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا وثلاثة أمريكيين آخرين.

وقُتل الحرزي في يوم 15 من الشهر الحالي حسبما قال البنتاغون الذي وصف الحرزي بأنه "وسيط تنظيمي" عمل بشكل وثيق مع المتطرفين المرتبطين بعصابة داعش الارهابية في شمال أفريقيا والشرق الأوسط.

وحسب وارين، فإن مقتل الحرزي يحد من قدرة داعش على دمج الأفارقة في معاركه التي يخوضها في الشرق الأوسط.

التعليق