البرتغال تواجه السويد في نهائي بطولة أوروبا تحت 21 عاما

تم نشره في الاثنين 29 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً
  • البرتغالي بيرناردو سيلفا يحتفل بهدف له في مرمى ألمانيا أول من أمس - (أ ف ب)

مدن- حققت البرتغال فوزا ساحقا على ألمانيا 5-0 أول من أمس لتتأهل إلى نهائي بطولة أوروبا لكرة القدم تحت 21 عاما حيث ستواجه السويد غير المرشحة والتي اكتسحت جارتها الدنمارك 4-1 في المباراة الثانية بنصف نهائي البطولة المقامة بتشيكيا.
وسيطر فريق المدرب روي جورج -الذي سجل هدفين فقط في ثلاث مباريات بدور المجموعات- منذ البداية في مدينة أولوموتس التشيكية وسجل ثلاثة أهداف في غضون 20 دقيقة لينزل بألمانيا أسوأ هزيمة على الاطلاق على صعيد بطولات تحت 21 عاما.
ولعبت ألمانيا بتشكيلة ضمت ماتياس غينتر الفائز بكأس العالم والحارس مارك اندريه تير شتيغن الحاصل على لقب دوري أبطال أوروبا لكنها فشلت في تشكيل خطورة حقيقية في أي وقت بالمباراة.
وزادت الأمور سوءا بطرد الألماني ليوناردو بيتنكورت في الدقيقة 75 لحصوله على الانذار الثاني.
وسدد سيرجيو اوليفيرا قائد البرتغال في القائم بعد 15 دقيقة لكن برناردو سيلفا هو من افتتح التسجيل في الدقيقة 24.
وضاعف ريكاردو النتيجة في الدقيقة 35 بعد أن حول الكرة إلى الشباك عند الزاوية البعيدة في ظل سيطرة ويليام كارفاليو -الذي تسعى أندية كبيرة لضمه- على وسط الملعب.
ولم يستغرق المنتخب البرتغالي الكثير من الوقت لهز الشباك مجددا فوضع ايفان كافاليرو الكرة في الزاوية العليا في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.
وفاجأت البرتغال المنافس الألماني في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني عندما خدعت تسديدة أبدلت اتجاهها أطلقها جواو ماريو الحارس تير شتيغن لتسكن الشباك، وأكمل ريكاردو هورتا الخماسية في الدقيقة 71 من مدى قريب.
وفي المباراة الثانية بالدور نصف النهائي والتي أقيمت بالعاصمة براغ نجحت السويد بفضل اجتهادها في الإطاحة بالدنمارك لتواصل مسيرتها بعد أن تأهلت من دور المجموعات على حساب ايطاليا وانجلترا.
وأمسكت السويد بزمام الأمور بتسجيل الهدف الأول في الدقيقة 23 من ركلة جزاء نفذها جون غيديتي اثر عرقلة زميله المهاجم ايزاك كيسي تيلين.
وبعد ثلاث دقائق مرر غيديتي كرة حاسمة لزميله سيمون تايبلينغ ليحرز منها الأخير الهدف الثاني.
ورغم التقدم في النتيجة مبكرا كان الأداء الدفاعي للسويد أكثر تميزا حيث اتسم بالتنظيم والقوة في الالتحامات والسرعة.
وقلص أوفي بيك الفارق للدنمارك في الدقيقة 63 لكن السويد استغلت المساحات خلف الدفاع لتضيف هدفين متأخرين لروبن كوايسون وأوسكار هيليمارك وهو ما ضمن لها انتصارا كبيرا.
وسبق أن تعادلت البرتغال مع السويد 1-1 في دور المجموعات لتتكرر المواجهة في النهائي يوم غد في براغ.-(رويترز)

التعليق