"حماية المستهلك" تدعو لشراء مستلزمات العيد مبكرا

تم نشره في الأحد 5 تموز / يوليو 2015. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- دعت جمعية حماية المستهلك ربات البيوت الى ضرورة شراء مستلزمات عيد الفطر المبارك وتحديدا الملابس مبكرا بهدف الحصول على أسعار مناسبة وعدم تأخير ذلك الى ليلة العيد، مما يعرضهن للاستغلال من قبل بعض التجار.
وقال رئيس الجمعية محمد عبيدات "إن تأخير شراء مستلزمات عيد الفطر المبارك يعرض الأسر الى مزيد من الاستغلال ويسهم في رفع الأسعار من قبل فئة قليلة من التجار بهدف جني المزيد من الأرباح على حساب المواطنين الذين يعانون بالأصل ظروفا معيشية صعبة في ظل متطلبات الحياة المتزايدة".
وأضاف "على الأسر أن تقوم خلال عمليات الشراء بضرورة طلب فاتورة الشراء من المحلات والاحتفاظ بها لغايات استعمالها في حال أرادت الأسرة أن تقوم باستبدال بعض البضاعة التي قامت بشرائها أو تعرضها لبعض عمليات الغش في نوع البضاعة مما يحفظ حقها".
ودعا التجار لضرورة مراعاة الظروف المعيشية الصعبة للمواطنين والاكتفاء بهوامش أرباح معتدلة ومقبولة، إضافة الى ضرورة عدم التلاعب بجودة البضائع أو ممارسة الغش والتدليس بشأن منشئها؛ حيث يقوم البعض منهم ببيع بعض البضائع الصينية على أنها من منشأ تركي أو أوروبي على سبيل المثال.
كما طالب الجهات الرقابية بضرورة تكثيف جولاتها الرقابية على الأسواق قبيل عيد الفطر المبارك، ولا سيما محلات بيع الملابس والحلويات التي تعد من المتطلبات الأساسية لاستقبال عيد الفطر المبارك.

التعليق