الاحتلال يقيد دخول المصلين لإحياء ليلة القدر في الأقصى

تم نشره في الاثنين 13 تموز / يوليو 2015. 12:00 صباحاً

القدس المحتلة- أعلنت سلطات الاحتلال، أمس الأحد، عن فرض قيود على دخول المصلين من الضفة إلى القدس لإحياء 'ليلة القدر' من رمضان في المسجد الأقصى المبارك.
وأفاد بيان شرطة الاحتلال على أنه 'يتوجب على النساء من جيل 16-30 عاماً الحصول على تصريح لإحياء الشعائر الدينية الخاصة بليلة القدر، كما وينطبق هذا الإجراء على الرجال من جيل 30-50 عاماً، فيما سيسمح للأطفال المرافقين ما دون سن 12 عاماً بالدخول دون تصريح وللرجال ما فوق سن 50 عاماً بالدخول دون تصريح كما وللنساء ما فوق سن 30 عاما بالدخول دون تصريح'.
وأضاف البيان أنه بالنسبة للفتيات ما دون سن 16 عاما سيسمح لهن بالدخول دون تصريح بينما للفتيان والرجال ما بين سن 12-30 عاما فلن يسمح بالدخول إطلاقا، منوهاً إلى أنه لن يتم فرض قيود على المصلين من حملة الهوية الزرقاء.
وأعلن البيان عن نشر الآلاف من عناصر شرطة وقوات الاحتلال في شرقي القدس ومحيط البلدة القديمة بالقدس وداخلها، بحجة تأمين حركة السير وعبور المصلين، كما أعلنت أنها ستغلق عدداً من الطرقات في إغلاق البلدة القديمة وشرقي القدس منذ ساعات صباح الاثنين حتى مساء غد الثلاثاء. -(وفا)

التعليق