الغاء بطولة تركيا وترتيبات لنقلها إلى سلوفاكيا

معوقات تعترض مشاركة المنتخب الأولمبي ببطولة غرب آسيا

تم نشره في الثلاثاء 14 تموز / يوليو 2015. 12:00 صباحاً
  • المنتخب الأولمبي لكرة القدم - (الغد)

محمد عمّار

عمان – قرر اتحاد كرة القدم الغاء المشاركة ببطولة تركيا الدولية للمنتخبات الأولمبية، وذلك بعد اعتذار السعودية والإمارات عن عدم المشاركة، حيث تم نقل مكان البطولة الى سلوفاكيا بعد موافقة الدول المشاركة فيها، بيد ان اتحاد كرة القدم قرر عدم المشاركة فيها بحجة عدم توفر السيولة المالية للمشاركة في البطولة التي تأتي تحضيرا لبطولة غرب آسيا للمنتخبات الاولمبية المقررة في قطر خلال الفترة من من 30 أيلول (سبتمبر) وتستمر حتى 14 من شهر تشرين الأول (أكتوبر) المقبلين.
ويترتب على مشاركة المنتخب الأولمبي مشاكل اضافية اخرى، حيث تتزامن تلك الفترة مع الاسابيع الأولى من دوري المحترفين، وهذا يتطلب توفير مساحات كافية للمنتخب الأولمبي للتدريب والتجمع قبل البطولة، وبالتالي تفريغ لاعبي المنتخب من انديتهم، وهذا سيخلق واقعا اضافيا صعب أمام هذه الأندية، خصوصا وان بطولة غرب آسيا ستكون خارج أيام الاتحاد الدولي والمحددة خلال الفترة من 5-13 تشرين الأول، أي أن مباريات الدور الأول وربما دور الربع نهائي تكون قد انتهت قبل ان تبدأ ايام الاتحاد الدولي.
هذا الامر يضع المدراء الفنيين للأندية على المحك، خصوصا المدير الفني للوحدات عماد خانكان الذي اكد في حديثه لـ"الغد" انه لم يتبلغ بقرار المشاركة في بطولة غرب آسيا، وأنه في حال تسلمه قرار المشاركة فانه سيقوم بدراسة الواقع مع مدربي الوحدات والعودة للتشاور مع المدير الفني للمنتخب الأولمبي أبو عابد لما فيه مصلحة المنتخب، مؤكدا وقوفه شخصيا ونادي الوحدات خلف مسيرة المنتخب الأولمبي الذي اعتبره مستقبل كرة القدم الأردنية، مع الاخذ بعين الاعتبار مصالح الوحدات في الاستحقاقات المحلية.
واقع صعب
السيناريو الحالي بدوري المحترفين، والتدريبات التي بدأتها الأندية، والمعسكرات الداخلية والترتيب لمعسكرات خارجية، افضت الى تجميد تدريبات المنتخب خلال الفترة المقبلة على اقل تقدير، حيث أن معمعة الدوري والبطولات المحلية باتت على الابواب، فقد اضحى من الصعوبة توفير اجواء مناسبة لتجمع المنتخب، وبالتالي فان تدريباتهم تتركز على تواجدهم مع انديتهم، أي أن المنتخب لن يتجمع إلا خلال شهر آب (أغسطس) المقبل، وقد يتجمع المنتخب قبل فترة وجيزة للمشاركة في بطولة غرب آسيا، حيث ينتظر أن يغادر المنتخب قبل 5 أيام من انطلاق بطولة غرب آسيا للتجمع والتحضير، حتى في حال المشاركة في بطولة غرب آسيا، هل ستسمح الأندية للاعبيها بالمغادرة لمشاركة المنتخب الأولمبي؟، اذا افترضنا بقاء القائمة النهائية والتي تتمثل في 11 لاعبا من الوحدات و3 اساسيين في المنتخب من الجزيرة، ولاعبين من الاهلي، ولاعب أو أكثر هنا أو هناك، وهذا سيدفع الأندية إلى طلب التأجيل، وهذا ما يطيل الموسم الكروي في ظل عدم توفر المنشآت الرياضية التي تتحضر الى استضافة بطولة العالم للناشئات، وربما يرفض الاتحاد مسألة التأجيل كما حدث في الموسم الماضي عندما اقيمت مبرايات الدور نصف النهائي من بطول الكأس بدون لاعبي المنتخب الأولمبي.
أبو عابد: ضبابية المواقف
المدير الفني للمنتخب الأولمبي الكابتن جمال أبو عابد نوه إلى انه في ظل الغاء بطولة تركيا وعدم وضوح الرؤية حول بطولة سلوفينا، فانه من الصعب ان ندرس واقع المنتخب او نرصد منتخبات القارة الآسيوية، خصوصا وان المنتخبات بدأت تحضيراتها مبكرا، من خلال معسكرات خارجية ومباريات قوية، فيما ما زال الركود يعصف بتحضيرات المنتخب الأولمبي.

moh.ammar@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »استضافة كأس العالم للناشئات (إحسان الريماوي)

    الثلاثاء 14 تموز / يوليو 2015.
    أنا ﻻ أعلم لماذا الاتحاد طلب استضافة كأس العالم للناشئات ولدينا شح في الملاعب ناهيك عن إغلاق هذه الملاعب للصيانة وهناك بطولات دوري وكأس يعني اللي بطلب استضافة بطولة بكون عنده ملاعب جاهزة وكثيرة