ساعة "برج إيفل"... هدية العيد المثالية من "سانت أونوريه"

تم نشره في الثلاثاء 21 تموز / يوليو 2015. 12:00 صباحاً

دبي- احتفالا بعيدها الـ130، تقدم سانت أونوريه للساعات الثمينة، إصدار “برج إيفل” الفاخر لهواة جمع الساعات الفريدة، الذي صُنع من القطع المعدنية والمواد المكونة لبرج إيفل؛ أحد أشهر المعالم السياحية الرئيسية على مستوى العالم. وستكون هذه الساعة هدية خاصة جدا للرجل الاستثنائي بمناسبة العيد.
استخدمت سانت أونوريه هذا العنصر الثمين لكي تجعل من الطارة وزينتها ولونها البني مرجعا لا لبس فيه للمَعلم الفرنسي.
تحيط الطارة بميناء بارزة على التركيب نفسه، فعلى غرار مركزها، تُظهر سحّابة التروس في آلية الحركة الآلية الميكانيكية المخصصة تحديدا من سانت أونوريه.
مثبتةً على حزام جلدي “تصميم جلد التمساح” أنيق بلونه البني، تم تصنيع ساعة “برج إيفل” في إصدار محدود من 1.885 قطعة من الصلب (تكريما للعام الذي تأسست فيه دار تصنيع الساعات سانت أونوريه)، ما يوفر فرصة فريدة للأفراد من هواة الساعات الفاخرة لارتداء رمز استثنائي من فرنسا والعبقرية التكنولوجية لـ”غوستاف إيفل”.
يبلغ قطر علبة الصلب 42 ملم، وتم نحت الطارة من قطعة من برج إيفل مزينة بشعار ألماس، ميناء فضية مفتوحة تشبه تركيب برج إيفل، آلية حركة Sellita SW 200 الأتوماتيكية، وزن مذبذب وتاج مخصصان، بلور الزفير، مقاومة تسرب المياه حتى 50 مترا، حزام جلد يشبه جلد التمساح بإبزيم مسماري “برج إيفل”، إصدار محدود من 1.885 قطعة من الصلب، علبة هواة تجميع الساعات الفاخرة، شهادة التوثيق موقعة من لجنة برج إيفل (SETE)، صُنعت في سويسرا.

التعليق