قراء "الغد" منقسمون حول العطلة خلال موجة الحر

تم نشره في السبت 1 آب / أغسطس 2015. 10:16 مـساءً - آخر تعديل في السبت 1 آب / أغسطس 2015. 10:38 مـساءً

عمان-الغد- انقسم متابعو جريدة الغد على شبكات التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض لمقترح تعطيل المؤسسات الرسمية والخاصة وقت الظهيرة خلال موجة الحر في بعض مناطق المملكة.

ويرى المؤيدون لهذا المقترح، الذي طرحته "الغد" على مواقع التواصل، بأنه سيساهم في التخفيف عن المواطنين خلال ظروف جوية غير معتادين عليها، خصوصا مع ما تشهده معظم المدن الرئيسية في المملكة من ازدحامات مرورية، الأمر الذي يزيد من معاناة المواطنين ويجعلهم عرضة للمخاطر.

وهناك من رأى أن قرار التعطيل يجب أن يقتصر على العاملين في الميدان، بصفتهم الأكثر عرضة لخطر التعرض لأشعة الشمس المباشرة، بينما يكون العاملون في المكاتب بمنأى عن هذا الخطر.

ويذهب قسم ثالث إلى أن ارتفاع درجات الحرارة لا يستوجب تعطيل الحياة في المملكة، وما يلحقه من أضرار على المواطن والاقتصاد، مشيرين إلى أن درجات الحرارة التي يشهدها الأردن حاليا تعد طبيعية في دول مجاورة، وقد ترتفع أكثر من ذلك بكثير عندهم، ومع ذلك لا تتعطل الحياة هناك.

يشار إلى أن محافظ العقبة فواز ارشيدات طلب اليوم من مسؤولي الشركات الانشائية العاملة في العقبة عدم تشغيل العمال نهارا وخلال ساعات الظهيرة، بسبب الارتفاع الكبير بدرجات الحرارة، الذي تشهده مدينة العقبة حاليا.

كما أعلنت جامعة الزرقاء الخاصة عن تعطيل الدوام يوم غد، قائلة إن هذا القرار يأتي "حفاظا على سلامة الطلبة نظرا لارتفاع درجات الحرارة".

وتاليا أبرز المشاركات على هذا الاستفتاء:

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »جامعة اليرموك (جامعة اليرموك)

    الأحد 2 آب / أغسطس 2015.
    الرجاء من رئيس الوزاراء تعطيل جميع الدوائر الحكومية