تطوير قسطرة الشرايين بالمدينة الطبية

تم نشره في الاثنين 3 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً

عمان- أدخلت إلى مركز الملكة علياء لأمراض وجراحة القلب في مدينة الحسين الطبية تقنيات جديدة في القسطرة العلاجية للشرايين الإكليلية المتصلبة.
وتتمثل التقنيات في استخدام جهاز الموجات فوق الصوتية لأوعية الدم (IVUS) في قياس النسبة المئوية للتضيق الإكليلي واستكشاف جدار الشريان الإكليلي وبطانته وجوفه، واستخدام جهاز قياس احتياط التروية الجزئي أو الفوري (FFR_IFR) لقياس فرق الضغط على جانبي اللويحة الإكليلية المرئية بواسطة القسطرة (التمييل).
وقال رئيس اختصاص أمراض القلب في الخدمات الطبية العميد الطبيب عبدالله عميش إنه جرت العادة على قياس تضييق الشريان الإكليلي بواسطة استخدام العين المجردة أو بواسطة برامج حاسوبية لمعرفة اذا كانت التضيقات مؤثرة أم غير مؤثرة على مجرى الدم، ويستدعي ذلك إعطاء المريض كمية كبيرة من المادة الظلالية والتعرض الى قدر كبير من الأشعة. وبين أن استخدام جهاز الموجات فوق الصوتية لأوعية الدم يوفر أكبر وأصغر قياسين لمحيط الشريان الإكليلي المتصلب، وقياس المساحة المقطعية لمحيط الشريان وجوفه، ورصد طول الصفيحة الدهنية وعرضها وطبيعتها وسماكة غطاء اللويحة الليفي، وتحديد وجود انسلاخات أو تخثرات أو نزف داخل الشريان.-(بترا)

التعليق