الروابدة: تهرب واسع من شمول عاملي صالونات التجميل بـ "الضمان"

تم نشره في الخميس 27 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً
  • جلسة عصف ذهني في الضمان الاجتماعي حول حقوق عاملي صالونات التجميل امس - (من المصدر)

عمان-الغد- أكّدت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة بأن الحق بالضمان حق إنساني وعمّالي أصيل، ولا يجوز التعدّي عليه من أي جهة، معلنة عن تسجيل تهرب واسع من شمول العاملين بصالونات التجميل والحلاقة بمظلة الضمان الاجتماعي.
وأضافت الروابدة، خلال جلسة العصف الذهني التي نظمتها المؤسسة لكافة الأطراف المعنية بالقطاع أمس؛ لمناقشة التهرّب من شمول العاملين والعاملات في صالونات التجميل والحلاقة بالضمان، بأن هناك شكاوى كثيرة ترد إلى المؤسسة، وتتعلق بعدم التزام أصحاب هذه الصالونات من شمول عامليها بالضمان، وكذلك؛ شمولهم على غير فتراتهم
الصحيحة، اضافة الى شكاوى من شمولهم على أساس أجور غير حقيقية، والاكتفاء بشمولهم على أساس الحد الأدنى للأجور، أو اقتطاع نسبة اشتراك الضمان من رواتبهم وعدم توريدها للضمان، وهو ما يعد "خرقاً للقانون، وانتقاصاً من حقوق ومنافع العاملين".
كما لفتت الى انتهاكات عمّالية أخرى في هذا القطاع ، تتمثّل بالحرمان من الإجازات والتأمين الصحي والعطل الرسمية والرواتب والأجور المتدنّية وساعات العمل الطويلة وغياب شروط ومعايير السلامة والصحة المهنية.
وذكرت الروابدة ان عدد صالونات التجميل بمختلف تصنيفاتها في المملكة يُقدّر بأكثر من (10) آلاف صالون للرجال والنساء، يعمل بها أكثر من (30) ألفاً، في حين يبلغ عدد الصالونات المسجّلة بالضمان (1750) صالوناً فقط، وعدد المشتركين بالضمان من خلالها (1709) مشتركين، "ما يؤشّر إلى أن نسبة التهرّب عن شمول العاملين في القطاع كبيرة جداً"، مشيرة الى ان أصحاب صالونات التجميل العاملين في منشآتهم
أصبح شمولهم إلزامياً اعتباراً من 1/1/2015.
وأشارت إلى ضرورة إيجاد شراكة بين مؤسسة الضمان ونقابة أصحاب الصالونات والتجميل، والنقابة العامة للعاملين في الخدمات العامة، وكافة الأطراف والشركاء، بما يخدم المصالح المشتركة، ويحقق مصالح العاملين في هذا القطاع من عمال وأصحاب عمل.
وأعلنت أن المؤسسة، ستطلق حملة تفتيشية تستهدف صالونات الجميل والحلاقة بمختلف مناطق المملكة؛ للتأكّد من التزامها بالضمان، وعلى أساس الأجور الحقيقية للعاملين وكامل فترات عملهم.

التعليق