الذنيبات يؤكد أهمية تطبيق المؤسسية والمهنية بعمل مجلس المعلمين

تم نشره في السبت 29 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً
  • وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات- (تصوير: أسامة الرفاعي)

عمان- بحث نائب رئيس الوزراء وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات خلال لقائه أول من أمس نقيب المعلمين حسام مشه ونائب النقيب وعددا من اعضاء مجلس النقابة، العملية التربوية والعلاقة بين الوزارة والنقابة.
واشاد مشة واعضاء المجلس بالجهود الكبيرة المتميزة التي تقوم بها الوزارة لتطوير العملية التربوية والمعالجة الناجحة المستمرة التي تقوم بها للعديد من القضايا التربوية، مؤكدين
 رغبة النقابة بفتح صفحة جديدة في علاقتها مع الوزارة ودعم جهودها الهادفة لتطوير العملية التربوية والارتقاء بها.
وأبدى المجلس رغبته في استئناف عمل اللجنة المشتركة بين الوزارة والنقابة وعقد اللقاءت الدورية بينهما، واستئناف اقتطاع الاشتراكات الشهرية للنقابة اعتبارا من شهر ايلول (سبتمبر) المقبل ولغاية نهاية العام الحالي، على ان يتم التعميم على المعلمين في الميدان لتوقيع طلب اقتطاع الاشتراك الشهري من رواتب المعلمين الراغبين بتفويض الوزارة بذلك وفق ما نص عليه القانون.
من جانبه رحب الدكتور الذنيبات بتوجه النقابة لدعمها للجهود التي تقوم بها الوزارة لتطوير العملية التربوية، مؤكدا، ان وزارة التربية والتعليم هي المظلة لأركان النظام التربوي وعناصره.
وشدد على اهمية تطبيق المؤسسية والمهنية في عمل مجلس النقابة، لافتا الى ان القوانين والأنظمة هي المرجعية الأساس في تنظيم علاقة العمل والتعاون بين الوزارة والنقابة.
كما أكد، أنه لا مجاملة في امرين اساسيين هما مصلحة الوطن والتعليم، مثلما اعتبر ان رسالة التعليم هي رسالة نبيلة لها معايير سلوكية لا بد من الالتزام بها.
وثمن الذنيبات التوجه الجديد لنقابة المعلمين في دعم جهود الوزارة، داعيا الى بذل الجهد المنظم المشترك للارتقاء بالعملية التعليمية، ودعا مجلس النقابة إلى الالتزام بمفهوم المؤسسية في تأدية المهام والاعمال.
وحضر اللقاء امين عاما الوزارة للشؤون التعليمية والامين العام للشؤون الادارية ومدير مكتب الوزير والناطق الاعلامي للوزارة.-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مسرحية الذنيبات ومشه المنظمة بامتياز (هدهد منظم)

    السبت 29 آب / أغسطس 2015.
    بسم الله الرحمن الرحيم بادئ ذي بدء الحق اقوله لكم بانني لست ساذجا لكي ادخل في نقاش عقيم مع اطراف منظمة اخوانيا تريد رفع رصيدها الشعبي على حساب الوطن والتعليم والعملية التعليمية التعلمية لغايات التخليد في المنصب كما يبتغي الوزير الذنيبات او لغايات الانتخابات كما يبتغي حزب اخوان النقابة تاركا للميدان التربوي اثبات عكس كل ذلك والله ولي التوفيق