"هيئة الاتصالات" تتجّه لتشكيل لجنة استشارية للخدمات البريدية

تم نشره في الأحد 30 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- دعت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات مؤخرا إلى تشكيل لجنة استشارية قطاعية للخدمات البريدية تضم شركة البريد الأردني وعدد من شركات البريد المرخصة والحاصلة على ترخيص فئه محلي أو دولي.
وأكدت في بيان صحفي ؛ وزعته أخيرا على وسائل الإعلام ؛ إن "هذا التوجّه يأتي تنفيذاً لرؤى الملك عبدالله الثاني فيما يتعلق بضرورة تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص وانطلاقاً من حرص الهيئة الدائم على التواصل مع الأطراف المعنية كافة في قطاع البريد لتحفيز التفاعل الايجابي في بحث القضايا القطاعية المهمة".
وقال الرئيس التنفيذي لهيئة الاتصالات م.غازي الجبور إن "تشكيل اللجنة يهدف الى تعزيز التعاون وتبادل الافكار بين كافة الأطراف من اجل تحفيز المنافسة في قطاع البريد وايجاد بيئة تعاون مستمرة بين الجهات المعنية إضافة إلى بحث أية قضايا تهم قطاع البريد وتقديم التوصيات بشأنها وتحقيق التواصل الفاعل من اجل انفاذ القرارات التنظيمية تحقيقاً لمصالح الأطراف المعنية، وتشجيع قطاع البريد على التنظيم الذاتي، اضافة إلى تقديم التوصيات حول التطورات في مجال تقديم الخدمات البريدية وانعكاسها على قطاع البريد وعمل الهيئة بشكل عام".
كما أكد الجبور أن تشكيل هذه اللجنة يأتي من أهمية الدور الملقى على عاتق الهيئة في تنظيم قطاع الخدمات البريدية، وفي ظل التطور المتسارع  للقطاع البريدي في المملكة، والذي نلاحظه بشكل واضح من خلال عدد المرخصين الذي بلغ (45) شركة حتى نهاية شهر تموز(يوليو) الماضي، وانطلاقاً من حرص الهيئة على التفاعل المستمر مع جميع المشغلين في قطاع البريد من أجل زيادة فعالية تطبيق المتطلبات والاجراءات التنظيمية.
واشار إلى أن عملية الإصلاح البريدي بدأت من خلال مراجعة كافة التشريعات الناظمة للقطاع البريدي بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والحرص على أن تكون تلك التشريعات متوافقة مع السياسة العامة والتي أقرتها الحكومة للقطاع البريدي ومنسجمة مع الرؤية المستقبلية لهذا القطاع الحيوي والمهم وذلك من خلال تطوير الخدمات البريدية المقدمة وتحرير سوق الخدمات البريدية وتحقيق المنافسة المطلوبة للنهوض بهذا القطاع.

التعليق