خلافات نتنياهو والرئيس الإسرائيلي تتعمق بشأن واشنطن

تم نشره في الأربعاء 9 أيلول / سبتمبر 2015. 11:00 مـساءً
  • رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو- (ارشيفية)

برهوم جرايسي

الناصرة- قالت مصادر إسرائيلية أمس، إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو سيلتقي وزير الخارجية الأميركي جون كيري في نيويورك، نهاية الشهر الحالي، وأنهما اتفقا على اللقاء خلال محادثة هاتفية بينهما مساء أول من أمس.
وبحسب ما نشر أمس، فإن محور لقاء نتنياهو كيري في نهاية الشهر الحالي، على هامش انعقاد دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة، سيتركز بشأن الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وسيطلب نتنياهو من واشنطن استخدام حق النقض الفيتو، على أي مشروع قرار تتقدم به منظمة التحرير الفلسطينية إلى مجلس الأمن الدولي، إن كان قرارا ضد الاحتلال الإسرائيلي، أو من أجل رفع مكانة فلسطين أكثر في الأمم المتحدة.
في المقابل، كشف الرئيس الإسرائيلي رؤوفين رفلين، أمس، عن حالة القطيعة التي تسود علاقته بنتنياهو، على خلفية انتقادات رفلين لشكل تعامل نتنياهو مع واشنطن، خاصة بشأن الاتفاق الدولي مع إيران.
وجاهر رفلين، في مقابلة مع إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي أمس، بحالة القطيعة بينه وبين نتنياهو، وهو الأمر الذي كانت قد كشفت عنه صحيفة "يديعوت أحرنوت" في عددها الصادر أمس.
وقال رفلين، "إنني أرى رئيس الوزراء بشكل ثابت في لقاء خاص ومغلق مرة كل شهر، إلا أننا في الشهرين الأخيرين لم يتسن لنا الالتقاء، ويخيل لي أننا نستدرك الخلافات بالرأي بيننا، بكل ما يتعلق بعلاقاتنا مع القنوات الدولية المختلفة. ولا أعتقد أن هناك حاجة للالتقاء، الى حين انتهاء هذه الخلافات وزوالها عن جدول الأعمال، لأن كل واحد منا منشغل في دفع قضايا دولة إسرائيل".
وكانت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية، كشفت في عددها الصادر أمس، عن حالة القطيعة بين نتنياهو ورفلين، على خلفية انتقاد رفلين علنا لنتنياهو على خلفية شكل علاقته مع واشنطن، وتشويش هذه العلاقة وتوتيرها، في أكثر من مناسبة، ولكن بشكل خاص على خلفية الاتفاق الدولي مع إيران.
وقالت الصحيفة، إن العلاقة بين نتنياهو ورفلين متوترة على مدى السنين، وما أجج هذا التوتر في الآونة الأخيرة، انتقاد رفلين لنتنياهو حينما قرر إلقاء خطاب أمام الكونغرس الأميركي في مطلع شهر آذار (مارس) الماضي، دون تنسيق مع البيت الأبيض والحصول على موافقته، خاصة وأن الرئيس الأميركي باراك أوباما عارض تلك الخطوة وانتقدها. كما انتقد رفلين شكل تدخل نتنياهو في الكونغرس لإفشال طلب الرئيس أوباما من الكونغرس ومجلس الشيوخ، للمصادقة على الاتفاق مع إيران.
ويعتبر رفلين كغيره من العديد من السياسيين والعسكريين، أن شكل تعامل نتنياهو مع واشنطن، يشوش على العلاقة الاستراتيجية مع الولايات المتحدة الأميركية.

barhoum.jaraisi@alghad.jo

التعليق