"المحامين": إجراءات رادعة بحق "مراكز العون" الممولة أجنبيا

تم نشره في الأربعاء 16 أيلول / سبتمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • مقر نقابة المحامين الأردنيين -(ارشيفية)

عمان -الغد- أكدت نقابة المحامين أنها سـ"تتخذ إجراءات رادعة بحق "مراكز العون" الممولة أجنبيا"، مشيرة إلى أنها قررت "اتخاذ عدة إجراءات لوقف نشاطها".
وقال نقيب المحامين سمير خرفان، في تصريح صحفي أمس، إن مجلس النقابة ناقش موضوع  تلك المراكز و"خطورتها على المجتمع والدولة بشكل عام، وعلى مهنة المحاماة ومنتسبيها". وأضاف أنه من بين تلك الاجراءات: تقديم مذكرة قانونية لرئيس الوزراء عبدالله النسور، توضح "مخاطر وسلبيات تنشأ عن نشاط تلك المراكز، ذات التمويل الاجنبي، والطلب من المحامين عدم التعامل معها".
كذلك لفت إلى أنه سيطلب من رئيس المجلس القضائي توجيه الجهات القضائية، بتحويل الحالات التي تحتاج للمساعدة القانونية للنقابة، والطلب من وزير العدل والجهات الحكومية الاخرى التي تعنى بالمساعدة القانونية، بتحويل أي حالة تحتاج للمساعدة إلى النقابة.
وأوضح خرفان أن "النقابة الجهة القانونية الوحيدة التي تتولى ذلك، خدمة للعدالة ولضمان المحاكمة العادلة دون أي عائد مالي أو مصالح شخصية، وهي على استعداد للتعاون مع الجهات الحكومية الرسمية لإنجاز وتطوير المشروع".

التعليق