الرئيس الأميركي يتحدث عن تهديدات التنمية

أوباما: التنمية مهددة من انعدام المساواة داخل المجتمع

تم نشره في الاثنين 28 أيلول / سبتمبر 2015. 12:16 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 28 أيلول / سبتمبر 2015. 12:17 صباحاً
  • الرئيس الأميركي باراك أوباما - (ا ف ب)

نيويورك - أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما التزام الولايات المتحدة بتحقيق الأهداف التنموية الطموحة، مشددا على أهمية العمل المشترك لتحقيق ذلك من أجل الإنسانية المشتركة.
وأكد الرئيس الأميركي، في كلمته أمام قمة التنمية المستدامة بمقر الأمم المتحدة ، أن تحقيق تلك الأهداف لن يكون ممكنا إذا لم تتم مواجهة التهديدات الخطيرة لكرامة ورفاه ملايين البشر حول العالم.
وأشار إلى أن نصف الأشخاص الذين يعانون من الفقر المدقع بأنحاء العالم يعيشون في مناطق يسودها الصراع والعنف.
وقال إن نحو ستين مليون شخص أجبروا على مغادرة ديارهم، الكثير منهم بسبب الصراع في الشرق الأوسط وأفريقيا.
واضاف اوباما، الذي سيلقي ايضا كلمة بلادة امام الجمعية العامة الاثنين، "هذه أزمات إنسانية وتتعلق باللاجئين لا يمكننا تجاهلها، وعلينا تقديم المساعدات العاجلة للذين في امس الحاجة لها الآن.. إن على الدول فعل المزيد لاستيعاب اللاجئين والإقرار بأن أولئك الأطفال هم مثل أبنائنا، ولكن جهودنا يجب أن يماثلها العمل الجاد للدبلوماسية والمصالحة لإنهاء الصراعات التي غالبا ما تمزق المجتمعات."
وقال أن الحروب والصراعات غالبا ما تنشأ في المناطق التي يسودها الحكم السيء وانعدام المساواة والتمييز " وإن التنمية مهددة بسوء الإدارة والحكم، اليوم نؤكد ما عرفناه من عقود الخبرة وهو أن التنمية والنمو الاقتصادي الجامع والمستدام يعتمدان على الحكومات والمؤسسات التي تهتم بشعوبها والخاضعة للمساءلة والتي تحترم حقوق الإنسان وتكفل العدالة للجميع لا البعض"
وأضاف أوباما أن التنمية مهددة أيضا من انعدام المساواة داخل المجتمع، وذكر أن تلك مشكلة تعاني منها الولايات المتحدة أيضا مشددا على ضرورة التصدي للتمييز القائم على الوضع المادي أو الخلفية العرقية أو التوجه الجنسي، داعيا إلى عدم ترك أي شخص وإلحاق الجميع بركب التقدم والتنمية.
وفي هذا السياق أيضا تحدث أوباما عن التمييز ضد الفتيات والنساء، وأشار إلى أن معدلات التحاق الفتيات بالمدارس تقل عن الفتيان في كثير من المناطق حول العالم كما ينطبق نفس الأمر على حصول النساء على فرص العمل موضحا ان أحد أفضل مؤشرات نجاح الدول هو كيفية معاملتها لنسائها.-(بترا)

التعليق