الإفراج عن 16 تركيا مخطوفين في العراق

تم نشره في الأربعاء 30 أيلول / سبتمبر 2015. 11:14 صباحاً
  • رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو-(أرشيفية)

اسطنبول- أعلن رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو اليوم الأربعاء الإفراج عن 16 مواطنا تركيا كانوا يعملون لدى شركة أشغال عامة وخطفوا مطلع الشهر في بغداد على أيدي مجموعة مسلحة مجهولة.
وكتب داود أوغلو على حسابه على تويتر أن "سفيرنا في بغداد استقبل للتو العمال الـ16 ونحن نحضر لعودتهم إلى البلاد".
وكان قد أُفرج عن اثنين من زملائهم في 16 أيلول (سبتمبر) الماضي في مدينة البصرة (جنوب).
وفي 2 أيلول الماضي خطف مسلحون 18 موظفا في مجموعة الأشغال العامة التركية "نورول" في ورشة ملعب لكرة القدم في منطقة مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية في شمال بغداد.
وتعرض عشرات الأتراك للخطف في العراق خلال الأشهر الـ18 الماضية على يد تنظيم داعش، إثر سيطرته على مساحات واسعة في شمال العراق وغربه في حزيران (يونيو) 2014. وأُطلق سراحهم بعد أشهر.
وبعدما بقيت لفترة طويلة بدون تحرك في مواجهة الجهاديين، نفذت تركيا للمرة الأولى في نهاية تموز (يوليو) ضربات ضد أهداف لتنظيم داعش في سورية وانضمت إلى التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد الجهاديين.-(ا ف ب)

التعليق