"حادثة مروعة" لطفل تفضي لمبادرة ضد التحرش الجنسي

تم نشره في السبت 3 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 7 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 12:55 مـساءً
  • تعبيرية

محمود غرايبة

عمان- دفعت جريمة قتل وقعت في إحدى محافظات المملكة قبل 5 أعوام وراح ضحيتها طفل عمره 5 أعوام إثر اعتداء جنسي عليه، الناشط الشبابي إبراهيم أبو عيدة، إلى إعلان مبادرة تهدف إلى توعية الأطفال تجاه قضية التحرش وكيفية التعامل معها.

وقال أبو عيدة لـ"الغد" إن العمل بالمبادرة بدأ قبل سنة ونصف السنة، بدعم وتوجيه من دكتور علم اجتماع في إحدى الجامعات الأردنية، وإيمانا من أبو عيدة بأهمية العمل التطوعي والتوعوي بين أفراد المجتمع، بالإضافة إلى تأثره بالجريمة التي وصفها بـ"البشعة".

وأضاف أبو عيدة أن اعتداءً جنسياً آخر حدث لطفل آخر يبلغ من العمر 10 أعوام، زاد إصراره على إطلاق مبادرته؛ حيث أصبح يتابع محاضرات على شاشة التلفاز تتحدت عن أساليب التحرش وكيفية منع حدوثها ووضع خطة عمل لتطوير مبادرته هذه.

وبحسب أبو عيدة، فإن المستفيدين من المبادرة هم الأطفال دون 10 أعوام ؛ حيث يخضعون لمحاضرات توعوية وإرشادية لمعرفة كيفية التعامل مع المتحرشين ومعرفة سليبات سلوكها على المجتمع.

بعد ذلك، عمل أبو عيدة على تأليف كتاب "دليل الآباء في كيفية حماية الأبناء من التحرش الجنسي"، وهو كتاب يوزع مجانا وتمت مراجعته من قبل متخصصين في هذا المجال ويحتوي على أساليب وطرق حماية الأطفال من التحرش وكيفية التعامل مع المتحرشين.

ولا يخلو الأمر من صعوبات واجهها أبو عيدة؛ أبرزها تخوف الأهالي من الحديث بمواضيع التحرش أمام الأطفال معتقدين أنها تؤثر سلبا في شخصيته.

وأكد أنه تم إعطاء محاضرات ودروس لأكثر من 100 طالب بعمر أقل 10 أعوام من خلال مراكز تعليمية ومتخصصة.

وتحدث أبو عيدة عن أن الفترات المقبلة ستشهد خطوات ومراحل جديدة لتطوير عمل المبادرة بحيث يستفيد منها أكبر عدد ممكن من الأطفال.

وتتحدث أم ياسر من جمعية حوض الكوثر- نادي الطفل القرآني عن تجربتها في المبادرة، قائلة إنه تم إعطاء دروس ومحاضرات لنحو 40 طالبا من طلبة الجمعية من قبل أبو عيدة الذي يتميز بقدرة وأسلوب فريد في الإقناع، مشيرة إلى أنه تم في الوقت ذاته إعطاء نحو 40 امرأة محاضرات توعوية لكيفية التعامل مع الأبناء في هذا الجانب.

أما علاء ربايعة المشرف التربوي في مركز أبو هريرة لرعاية الأيتام في حي نزال، فيقول إن أبو عيدة محاضر بشكل جيد وأسلوب مميز وبطرق حديثة؛ حيث يستطيع إيصال المعلومة بأسلوب بسيط إلى الطلبة الأطفال.

وأضاف ربايعة أنه تم إعطاء أكثر من 60 طالبا محاضرات عن معنى التحرش وكيفية التعامل مع المتحرشين، مشيرا إلى أن المركز يعتزم التوسع في إلقاء المحاضرات في مراكز عدة بمناطق عدة.

من جهتها، تتحدث مديرة جمعية العمل الصالح منتهى داوود، عن تجربتها مع محاضرات أبو عيدة التي استفاد منها العشرات بواسطة الجمعية، لافتة إلى أنه يتمتع بأسلوب جميل ومقنع حيث استخدم فيلم كرتوني مبسط يشرح للأطفال كيفية التعامل مع التحرش.

وأضافت داوود أن الأطفال تفاعلوا بشكل كبير مع أبو عيدة من خلال التفاعل وتوجيه العديد من الأسئلة.

وكانت "الغد" أعلنت عن توفير منصة إعلامية لإطلاق المبادرات الإنسانية والاجتماعية عبر موقعها الإلكتروني وحساباتها على مواقع التواصل.. انقر هنا للاطلاع على التفاصيل.

Mahmoud.Gharaibeh@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الخطوة التالية (علاء المجالي)

    الاثنين 5 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    مبادرة تستحق الدعم و أتمنى ان تقوم وزارة التربية الى دعوة "ابو عيدة" الى تقديم محاضرات توعية الى طلاب المدارس و ايضا الى أهالي الطلاب بلإضافة الى استخدام قنوات الفيسبوك و اليوتيوب حتى تصل هذه المحاضرات لأكثر عدد من الطلاب و الأهالي . شكرًا لك سيد "ابو عيده" لأنك من الشجاعه انك وضعت هذا الموضوع على الطاوله امام الجميع و بالتوفيق !!
  • »حي الرشيد (حمزه ابوسل)

    الأحد 4 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    نعم لمنع التحرش الجنسي
  • »مواطن عربي (ameen)

    الأحد 4 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    لو أن هناك قانون رادع وتكون العقوبة على الملأ لأختفت هذه الجريمة من المجتمع كلياً..